مأوى لدعم السياحة الجبلية بـ"أسفالو" نواحي تاونات

15 نوفمبر 2022 - 03:00

غير بعيد عن مركز جماعتي طهر السوق وتمضيت بتاونات، يوجد سد “أسفالو” الشهير، تحفه جبال شامخة، وتزيّن محيطه أشجار مثمرة، كما يعتبر الموقع وجهة سياحية يقصدها زوار من داخل الوطن وخارجه.

ورغم ما يزخر به المكان من مؤهلات “بانورامية” هائلة، إلا أن انعدام البنيات السياحية الأساسية، طيلة السنوات الماضية، كان يقض مضجع الزوار، ويعيق تقدم التنمية السياحية بالمنطقة، خصوصا في ظل الأصوات الرسمية التي تنادي بدعم السياحة الجبلية، وتمكين المواقع السياحية من شروط النهوض بها.

في هذا السياق، جاء مشروع سعيد الدفلاوي، شاب من المنطقة، طبخت معه فكرة إنشاء مأوى سياحي بسد “أسفالو” فوق نار هادئة، وذلك منذ سنة 2003، لكن انعدام شبكة الكهرباء بالمنطقة، خلال تلك السنوات، أخّر إخراج الفكرة إلى حيز الوجود، قبل أن ترى النور في الآونة الأخيرة.

وكشف سعيد، في تصريح لـ”اليوم24″، أن المأوى السياحي المطل على سد “أسفالو”، فرضته حاجة المنطقة، وضرورة النهوض بتنميتها، حيث مطلب زوار سد “أسفالو”، والمواقع السياحية المجاورة، كان يصطدم بعائق المبيت، والمأكل، والمرافق السياحية الأخرى، مما يتطلّب الشروع في تنفيذ المشروع، وإحداث مأوى سياحي يلبي احتياجات السياح، ويعزز فلسفة السياحة الجبلية بتاونات، والوطن عموما.

ويضم المأوى السياحي، حسب سعيد الدفلاوي، مقهى، ومطعما، وجناحا للمبيت في طور الانتهاء من أشغال بنائه، كما سيضم مستقبلا طابقا تحت أرضي لركن السيارات، وقاعة كبيرة للاجتماعات، ومساحة خضراء، ومركب للأطفال، بما يخدم طلبات الزوار الذين شرعوا في التوافد على المأوى وسد “أسفالو”.

ولتشجيع زيارة موقع سد “أسفالو”، شرع سعيد في تنويع فقرات عرضه السياحي، حيث احتضن المأوى، أول أمس الأحد، سهرة فنية أحياها فنانون من المنطقة، على رأسهم بوعلام الصنهاجي، أحد رواد الأغنية الجبلية.

كلمات دلالية
تاونات سياحة مأوى

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *