النقل الجوي بالمغرب يتعافى بعد أزمة كوفيد بـ12.3 مليون مسافر في 8 أشهر

23 نوفمبر 2022 - 18:30

أفادت مديرية الدراسات والتوقعات المالية التابعة لوزارة الاقتصاد والمالية، بأن قطاع النقل الجوي سجل تدفق المسافرين داخل المطارات الوطنية 12,3 مليون مسافر خلال الأشهر الثمانية الأولى من سنة 2022، أي بزيادة نسبتها 74 في المائة مقارنة بالمستوى المسجل قبل الأزمة.

وأكدت المديرية في مذكرتها للظرفية برسم شهر نونبر 2022، أن التنقل الدولي شغل 89,1 في المائة من هذه الحركة، بمعدل استرجاع بلغ 74 في المائة. أما عن حركة الشحن الجوي وحركة الطائرات، فقد بلغت معدلات الاسترجاع الخاصة بها بالمقارنة مع مستوى نهاية غشت 2019، على التوالي 74 في المائة و78 في المائة.

وبخصوص نشاط الموانئ، فقد سجلت حركة الموانئ التي تسيرها الوكالة الوطنية للموانئ، تراجعا طفيفا (ناقص 2,2 في المائة بنهاية شتنبر 2022، بعد أن سجلت ناقص 2,6 في المائة في السنة الماضية)، لتغطي بذلك دينامية مهمة لحركة الواردات (زائد 5,2 في المائة)، والملاحة الساحلية عند الاستيراد (زائد 54,8 في المائة)، والملاحة الساحلية عند التصدير (زائد 53,7 في المائة)، مقابل تراجع بنسبة 19,2 في المائة على مستوى حركة الصادرات.

وبهذه الكيفية، فإن القيمة المضافة لقطاع النقل والتخزين تعززت بنسبة 8,3 في المائة برسم نهاية النصف الأول من سنة 2022، بعد أن سجلت نسبة زائد 13,6 في المائة قبل عام، وناقص 27,7 في المائة في متم شهر يونيو 2020.

واعتبارا لهذا التطور، تخلص المديرية، فإن معدل استرجاع مستوى القيمة المضافة للقطاع المسجل قبل الأزمة (نهاية يونيو 2019) قد تحسن لينتقل من 72,3 في المائة بنهاية يونيو 2020 و76 في المائة في نهاية يونيو 2021 إلى 82,2 في المائة في متم يونيو 2022.

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *