معهد أكسفورد للأعمال يوصي رجال الأعمال الأمريكيين بالاستثمار في المغرب

24 أبريل 2014 - 11:22

وأضاف المسؤول الأمريكي والمتخصص في الاقتصاد الإفريقي بأن المغرب قام بإصلاحات مهمة من أجل تسهيل مساطر الاستثمار كما أصبح البلد يتوفر على نظام ضريبي بسيط وعصري، وذلك خلال الندوة التي تم تنظيمها في مقر الغرفة التجارية للولايات المتحدة الأمريكية بواشنطن وكان موضعها "المغرب بوابة عبور إلى القارات الثلاث".

كما أشار الخبير الاقتصادي الأمريكي إلى التطور "الملفت" الذي تعرفه البنيات التحتية وشبكة المواصلات في عدد من مناطق المغرب، مؤكدا على أن هذا التطور هو الذي يجعل من المغرب وجهة "مفضلة" للمستثمرين الأجانب، "لذلك على رجال الأعمال الأمريكيين أن يهتموا بهذا البلد الذي يعتبر بوابة العبور إلى إفريقيا".

ودعى تاشيما المدير المسؤول عن إفريقيا في معهد أكسفورد، رجال الأعمال الأمريكيين إلى استغلال التطور الاقتصادي الذي يعرفه المغرب وكذلك الاستفادة من قربه الجغرافي من أوروبا التي تعتبر الشريك الاقتصادي الأول للولايات المتحدة الأمريكية من أجل تأسيس فروع لشركاتهم في المناطق الحرة في المغرب.

النظرة الإيجابية التي أعطاها المسؤول الأمريكي عن الاقتصاد المغربي، أكدها فان جوليان مدير شركة "بولي ديزاين" التي أنشأت مقرا لها في المنطقة الحرة في طنجة، غير أنه في نفس الوقت ألح على مسألة تعزيز البنيات التحتية وأيضا خلق المزيد من المناطق الحرة في عدد من المدن المغربية.

كما أشار رجل الأعمال الفرنسي إلى أن المنطقة الحرة في طنجة والتي أقام فيها شركته تمثل "قصة نجاح" حيث مثلت لشركته فرصة من أجل ربط الاتصال مع أسواق بعيدة وخاصة السوق الآسيوية.

شارك المقال

شارك برأيك