إيمان، لبنى ووردية.. مغربيات ذهبن ضحايا عنف أزواجهم في إسبانيا العام الماضي

02 يناير 2023 - 09:30

بلغ عدد النساء باسبانيا اللواتي قُتلن على أيدي أزواجهن أو شركائهن السابقين في عام الماضي 49 امرأة، ثلاث منهن مغربيات  بحسب أرقام رسمية؛  نقلتها وكالة الأنباء الاسبانية (إيفي

ومن بين الضحايا، إيمان أم طفلين قاصرين (أحدهما يبلغ من العمر 14 شهرا)، من أصل مغربي، تعرضت للطعن حتى الموت على يد زوجها (41 عاما)، في الساعات الأولى من يوم 2 نوفمبر الفائت.
و كانت هناك شكاوى سابقة ضد الجاني الذي اعتراف بالجريمة.

لبنى هي الاخرى من أصل مغربي، قتلت على يد زوجها، ببرشلونة، كانت قيد حياتها تبلغ، (32 سنة) أم لأربعة أطفال قاصرين، تم العثور عليها ميتة في 2 مارس الفائت. بجانب جثتها عثر على جثة زوجها (42 عاما)، الذي قتلها أولا بسكين ثم انتحر. كلاهما من أصل مغربي. كان لديه أمر تقييدي بعدم الاقتراب منها مسافة 500 متر.

ووردية (43 سنة) كانت أم لثلاثة أطفال، تتراوح أعمارهم بين 2 و4 و5 سنوات. في 2 ماي قام زوجها ووالد الأطفال بطعنها حتى الموت. كانت هناك شكاوى سابقة ضده، بيوريت دي مار (جيرونا).

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *