جزارو مراكش يحثون على حلول مستعجلة تجنبا لرفع أسعار اللحوم

27 يناير 2023 - 00:10

دق الجزارون في عدد من مدن المملكة ناقوس خطر ارتفاع أسعار اللحوم نتيجة ندرة المنتوج الوطني. وأفادت جمعية المستقبل للجزارة العصرية بمراكش في بلاغ لها، بأن المهنيين يشتكون من ندرة المنتوج في السوق الوطنية وارتفاع الرسوم المفروضة على الاستيراد، مطالبين بفتح قنوات حوار حقيقي قبل وصول شهر رمضان وعيد الأضحى، من أجل استدراك النقص الحاصل، وتمكين الزبناء من اللحوم بأثمنة معقولة.

ويربط المهنيون ما يجري في الوقت الراهن بالضرر الذي لحق “الكسابة” خلال فترة “المقاطعة”، واضطرار العديد منهم إلى ذبح الأبقار نتيجة ضعف الإقبال على الحليب وتراكم الخسارات أسابيع عديدة، مشيرين إلى أنه للخروج من الوضعية الحالية ينبغي الانفتاح أكثر على السوق الخارجية.

هذا، ودق الجزارون ناقوس خطر ندرة اللحوم وارتفاع أسعارها، حيث يطالبون المسؤولين بفتح قنوات حوار حقيقية مع المهنيين لإيجاد حلول للمشاكل المتراكمة، مؤكدين أن حلول الأسعار الملتهبة تبتدئ بتسهيل استيراد اللحوم من الخارج.

كما يطالب الجزارون السلطات والجهات المختصة والمسؤولة بحذف الضريبة على القيمة المضافة بالنسبة للحوم البقر والغنم، من أجل استعادة السوق بعض من التوازن، علما أن المغرب في الوقت الراهن لا يتوفر على اكتفاء ذاتي بخصوص اللحوم الحمراء.

ودعوا إلى فتح حوار جاد لإيجاد الحلول لكون شهر رمضان وعيد الأضحى على الأبواب، وإذا استمر هذا الوضع سيصل المواطنون إلى الفترتين الحساستين بغلاء أكثر.

يأتي هذا في الوقت الذي، قفزت أسعار اللحوم الحمراء بشكل صاروخي في مختلف محلات الجزارة والأسواق الأسبوعية بالمغرب، فبعدما اعتاد الزبناء على ثمن مستقر في حدود 70 و65 درهما على امتداد سنوات، سجلت الأيام القليلة الماضية أثمنة جديدة تجاوزت 90 درهم بالنسبة للحم العجل أو الخروف على حد سواء.

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي