وزيرة السياحة تتوصل بلائحة شركات النقل السياحي المتضررة من عدم تأجيل سداد القروض البنكية

28 يناير 2023 - 18:30

توصلت فاطمة الزهراء عمور وزيرة السياحة من الفيدرالية الوطنية للنقل السياحي بلائحة الشركات المتضررة من عدم تنفيذ قرار تأجيل سداد الديون بالرغم من تسويتها لوضعيتها البنكية إلى حدود 28 فبراير 2020.

وطالبت الفيدرالية باتخاذ ما يلزم لرفع الضرر عن هذه الشركات، مشيرة إلى أن الأسطول الذي يتوفر عليه المغرب اليوم لا يكاد يصل حتى ربع الأسطول، الذي يجب توفيره من أجل إنجاح خريطة الطريق.

وأضافت في بلاغ بأن الوصول إلى الأرقام التي تخطط لها الوزارة، يتطلب جهدا كبيرا من الاستثمار في قطاع النقل السياحي، الذي أصبح محبطا بفعل الأزمات المتتالية، وبسبب عدم تعاون القطاع البنكي الذي يفرض فوائد فوق المعقول، والتي تحتاج إلى إعادة نظر عاجلة وإلى تشريع قوانين تضبط علاقته مع المستثمرين والشركات.

كما طالبت الوزارة باتخاذ ما يلزم من خطوات وفق صلاحياتها وبشراكة مع القطاعات المعنية، من أجل حل مشاكل النقل السياحي في مطارات وموانئ المغرب، ورفع حالة الحيف التي يعاني منها بعدم تمكينه من مواقف مجانية، ومنعه من دخول بعض المرافق، في حين تعطى امتيازات في هذا الشأن لقطاعات نقل أخرى.

ويذكر أن شركات التمويل رفعت دعاوى أمام المحاكم ضد مقاولات النقل السياحي لحملها على تسديد متأخرات أقساط الديون المترتبة عليها، أو إرجاع حافلات وعربات النقل السياحي التي تم تمويلها.

وتوقف نشاط قطاع النقل السياحي بسبب الآثار السلبية التي خلفتها جائحة كورونا على حركة السياحة على الصعيد الوطني، مما خلف مشاكل مالية لدى المقاولات العاملة في المجال.

 

 

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي