الشروع في محاكمة رئيس نادي أولمبيك آسفي في سياق فضيحة التلاعب بتذاكر مونديال قطر

31 يوليو 2023 - 15:30

بدأت، الاثنين، بالمحكمة الابتدائية الزجرية بالدار البيضاء، أولى جلسات محاكمة محمد الحيداوي، البرلماني ورئيس فريق أولمبيك آسفي لكرة القدم،  إلى جانب عادل العماري، المذيع الرياضي في إذاعة « راديو مارس »، على خلفية قضية التلاعب بتذاكر كأس العالم “قطر 2022” وترويجها في السوق السوداء.

قررت المحكمة تأجيل المحاكمة إلى الأسبوع المقبل استجابة لطلبات الدفاع.

ويتابع المتهمان بتهم « محاولة النصب، بالإضافة إلى بيع تذاكر المباريات بسعر أعلى، وبيع تذاكر المباريات بدون ترخيص، إلى جانب بيع تذاكر المباريات بسعر أعلى، فضلا عن بيع تذاكر المباريات بدون ترخيص، اولمشاركة في النصب ».

وكانت النيابة العامة بالمحكمة الزجرية بالدار البيضاء، قررت الأربعاء الفائت، متابعة محمد الحيداوي، في حالة اعتقال، بينما قررت متابعة صحافي في حالة سراح، وتعيين أولى جلسات المحاكمة.

والتمس دفاع محمد الحيداوي، من المحكمة، الحكم بالسراح المؤقت لموكله. واعتبر محمد بن مالك، المحامي بهيئة الدار البيضاء، قرار اعتقال موكله « غير موفق، ولا يتماشى مع النصوص المسطرة الجنائية، وتعليمات رئاسة النيابة العامة في موضوع الإعتقال الاحتياطي ».

وشدد في تصريح لـ »اليوم 24″، على أن مؤازره يتوفر على جميع ضمانات الحضور، فهو برلماني وصاحب شركة مصدرة للسمك، تعد ثالث أهم شركة في المغرب في هذا المجال، كما أنه يترأس فريقا لكرة القدم بآسفي، ومعروف في مدينته بأعماله الاجتماعية.

وأكد المحامي أن محاولة النصب غير ثابتة في حق الحيداوي، وتهمة بيع التذاكر المشرع المغربي يعاقب عليها بالغرامة المادية.

وبدأت الفرقة الوطنية للشرطة القضائية أبحاثها في هذه القضية منذ مطلع هذا العام، بمجرد عودة المشتبه فيهما من قطر بعد نهاية فعاليات كأس العالم، وذلك  في واقعة التلاعب بتذاكر مباريات كأس العالم “قطر 2022″، مقابل مبالغ مالية غير مستحقة، كانت موجهة لفائدة المشجعين المغاربة بالمجان.

 

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي