"ضيف ثقيل جدا"... إعلام حزب الاستقلال يهاجم مدير مكتب الاتصال الإسرائيلي في الرباط

13 أكتوبر 2023 - 19:30

تتواصل ردود الفعل الغاضبة تجاه رئيس مكتب الاتصال الإسرائيلي بالرباط دفيد غوفرين، الذي أعلن نفسه سفيرا بشكل أحادي، وأصدر بلاغا وصف فيه الفلسطينيين بـ”الإرهابيين”، وتوعد بـ”رد عسكري مطول وقاس” بعد العملية العسكرية « طوفان الأقصى » التي نفذتها فجر السبت المنصرم، “كتائب القسام” الجناح المسلح لحركة حماس.

وهاجمت جريدة « العلم » رئيس بعثة إسرائيل بالرباط، واعتبرت ما قام به « تصرفا منافيا للأعراف الدبلوماسية المتعارف عليها ».

ووصفته افتتاحية كتبها عبد الله البقالي مدير نشر الصحيفة،  الناطقة باسم حزب الاستقلال أحد مكونات الأغلبية الحكومية، بـــ »الضيف الثقيل جدا على قلوبنا وعلى أجسادنا ».

وأضافت بأن « الرباط ليست منصة عسكرية لإصدار بلاغات ذات صبغة حربية، تحريضية ضد الشعب الفلسطيني ».

ووصف  البقالي ما قام به غوفرين بأنه « تجاوز خطير جدا من قبل شخص أجنبي لا يحق له مخاطبة الرأي العام المغربي مهما كانت طبيعة القضايا موضوع هذه المخاطبة ».

وأضاف « هذا الضيف الثقيل جدا تصرف كمسؤول عسكري من كيان الاحتلال في فلسطين المغتصبة، وتجرأ وتطاول على الرأي العام المغربي بما يمكن أن نسميه فعليا شكلا من أشكال الاستفزاز ».

وأوضح بأن « الأصل في القضية هو احتلال غاشم يمثله هذا الضيف الثقيل، يقترف جرائم إبادة حقيقية ضد الشعب الفلسطيني، وآخر من يمكن أن يتحدث عن الإرهاب هو هذا الاحتلال وأتباعه ومواليه، لأنه يجسد الإرهاب في أبشع صوره وتجلياته ».

ودعا السلطات المغربية المختصة إلى « تنبيه هذا الضيف الثقيل المنبوذ شعبيا إلى هذا التصرف الخطير الذي أقدم عليه من خلال نشر بلاغ عسكري، مما يشكل استفزازا للشعور الوطني الشعبي العام، وقد تترتب عليه تداعيات تجسد رفض المغاربة المطلق لهذا التصرف الاستفزازي الخطير ».

وأشار إلى أن ذلك يشكل « وقاحة في أبشع تجلياتها، فبينما تقترف قوات الاحتلال الإسرائيلي مجزرة حقيقية ضد المدنيين في غزة المحاصرة، يطل علينا شخص من هذا الاحتلال بسلوك استفزازي وقح جدا ».

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي