اللوبي الصهيوني يمنع حفل تتويج 40 امرأة بجوائز فوربس بسبب وجود ناشطة فلسطينية ضمن المرشحين

05 فبراير 2024 - 13:00

في خطوة تظهر ازدواجية مكاييل الغرب أعلنت مجلة فوربس عن إلغاء حفلها تتويج “40 امرأة لعام 2023″، بعد ضغوطات تعرضت لها بسبب حضور الناشطة الفرنسية ذات الأصول الفلسطينية ريما حسن، ضمن قائمة النساء المرشحات، بدعوى انها تدعم المقاومة ضد مجازر إسرائيل في قطاع غزة.

وأوضحت فوربس لصحيفة “لوباريزيان” الفرنسية خبر إلغاء الحفل، نظرا لـ”غياب الشروط اللازمة لضمان حسن سير الأمسية وكذلك سلامة الضيوف”.
وحسب لوباريزيان، فإن اختيار ريما حسن ضمن قائمة الأربعين امرأة لعام 2023، أثار غضب العديد من المنظمات والشخصيات اليهودية التي تتهمها بمعاداة السامية.

وردت الناشطة الحقوقية، ريما حسن عن إلغاء الحفل الذي كان مقررا في 28 مارس المقبل بباريس قائلة في عبر تدوينة في منصة “اكس”: “أعلن بغضب وحزن أن حفل توزيع جوائز فوربس الذي كان يهدف إلى تكريم 40 امرأة فرنسية على التزامهن ورحلتهن ومسيرتهن المهنية قد تم إلغاؤه”.

وقالت إنه مورس “ضغط وترهيب في الأيام الأخيرة”.

ومن الضغوط ما كتبه المنتج الفني الفرنسي آرثر، على إنستغرام: “إذا كنت تريد أن تكون ضمن تصنيف فوربس المقبل بفرنسا، فإن أسهل طريقة هي دعم إرهاب حماس، وأن تكون معادياً للسامية بشكل واضح”.

كلمات دلالية

ريما حسن فوربس
شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مغربي منذ أسبوعين

المشكل لا يهمنا.كفى من شحننا بأخبار وراءها اعتبارات بعيدة عن مصلحة بلادنا

التالي