بثينة اليعكوبي تؤدي دور الزوجة المهملة بسبب "التيكتوك" في مسلسل "دار النسا"

04 مارس 2024 - 09:00

تنضم الممثلة الشابة بثينة اليعكوبي إلى أبطال المسلسل المغربي الرمضاني « دار النسا » من إخراج الفنانة سامية أقريو، وبطولة مجموعة من النجوم المغاربة، حيث سينبش في مجموعة من القضايا الاجتماعية، في قالب درامي.

وكشفت بثينة في تصريح لـ »اليوم24″ عن الدور الذي جسدته في مسلسل « دار النسا » رفقة الممثلة نورة الصقلي التي حرصت بدورها على كتابة السيناريو، ومريم الزعيمي.

وصرحت اليعكوبي أنها تجسد دور « فاتن »، الفتاة المهووسة بمواقع التواصل الاجتماعي، حيث تعمل جاهدة على كسب أرقام مهمة من المتابعين.

وقالت الممثلة في تصريحها: « الدور الذي أجسده في مسلسل دار النسا، يختلف تماما عن شخصيتي الحقيقية، فهي تعيش حياة مزيفة، فقط في مواقع التواصل الاجتماعي، وتغفل عن واقعها المعيش ».

وأضافت: « أصبحنا نجد العديد أمثال « فاتن » يحاولون العيش في مواقع التواصل الاجتماعي، ويهملون حياتهم الحقيقية رفقة الأهل والأصدقاء، الشيء الذي أصبح يطرح مشكلة حقيقية في مجتمعنا الحالي ».

وقالت بثينة إن « فاتن » ستواجه مجموعة من الصعاب في حياتها الزوجية، رفقة زوجها « بطرس » بسبب إهمالها لابنها وعلاقتهما التي بُنيت على حب، وكذا مع والدتها التي تجسدها الممثلة مريم الزعيمي.

أكدت الممثلة بثينة اليعكوبي أنها أدت دور « فاتن » باللهجة الشمالية، الشيء الذي اعتبرته جديدا بالنسية إليها، إلا أنها تمكنت من ذلك رغم الصعاب وتنتظر رأي الجمهور بعد مشاهدة حلقات المسلسل خلال شهر رمضان.

ويجمع المسلسل باقة من النجوم أبرزهم ابتسام العروسي وفاطمة الزهراء قنبو وربيع الصقلي، بالإضافة إلى عودة الفنان المغربي ادريس الروخ إلى حلبة التمثيل عكس السنوات الماضية التي كان يحرص فيها على الإخراج.

وفي سياق آخر، تألقت أقريو مخرجة المسلسل خلال رمضان الماضي في مسلسل « كاينة ظروف » الذي حقق نجاحا كبيرا، وشاركت فيه إلى جانب كل من راوية وابتسام العروسي ورفيق بوبكر وأسامة البسطاوي، وإخراج ادريس الروخ.

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي