كوفيد يُغيب الوزير بنسعيد عن رئاسة دورة مجلس وزراء الإعلام العرب

29 مايو 2024 - 17:10
محمد المهدي بنسعيد يتحدث خلال الجلسة الافتتاحية للدورة 53 لمجلس وزراء الإعلام العرب العام الماضي

غاب وزير الشباب والثقافة والتواصل محمد المهدي بنسعيد، الأربعاء، عن أعمال الدورة 53 لمجلس وزراء الإعلام العرب المقامة بالمنامة بالبحرين، بسبب إصابته بفيروس كوفيد 19 منذ الجمعة الفائت، حيث يواصل تعافيه في منزله.

كلمة وجهها بنسعيد إلى الاجتماع الذي كان مقررا أن يرأسه في إطار الرئاسة المغربية لهذا المجلس منذ العام الفائت، تلاها نيابة عنه سفير المغرب بالبحرين مصطفى بنخيي.

شددت الكلمة على أن « المغرب يواصل دعمه الثابت للشعب الفلسطيني لنيل كافة حقوقه المشروعة، وعلى رأسها حقه في إقامة دولته المستقلة على حدود 4 يونيو 1967 وعاصمتها القدس الشرقية ».

وأضافت بأن وكالة بيت مال القدس الشريف، تواصل تحت الإشراف الشخصي للملك محمد السادس رئيس لجنة القدس، واجباتها لتحسين الظروف المعيشية للساكنة المقدسية والاستجابة المباشرة لاحتياجاتها من خلال مشاريع اقتصادية واجتماعية وسكنية وتعليمية وثقافية، بميزانية ناهزت 65 مليون دولار أمريكي، تشمل 200 مشروعا كبيرا وعشرات المشاريع الصغيرة والمتوسطة.

واعتبر المسؤول الحكومي أن الرئاسة المغربية لمجلس وزراء الإعلام العرب « جاءت في سياق دقيق تميز بتحركات عدة على مستوى الإعلام والاتصال في ظل ما تشهده المنطقة العربية من تحولات جيوسياسية عميقة. وكان لا زما تركيز الجهد الجماعي على تعزيز العمل الإعلامي العربي المشترك لغاية تأهيله وملاءمته ورفع مستوى فاعليته وفعاليته ».

وفي هذا الصدد، أكد الوزير حرص المغرب على تنفيذ جميع التزاماته وأبرزها ما يتعلق باستضافة مقر المرصد والمنصة المدمجة للتحرك الإعلامي العربي في الخارج، إذ بات إخراج هذه الآلية العربية إلى الوجود وشيكا بفضل جهود المغرب ودعم المجلس، مذكرا بأن المشروع هو مشروع جماعي كآلية عربية تنفيذية لخطة التحرك الإعلامي العربي بالخارج، وعلى وزراء الإعلام العرب العمل بشكل جماعي لإنجاحه لإيصال القضايا العربية للعالم وفي مقدمتها القضية الفلسطينية.

 

 

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي