تفتيش زنزانة متهم في شبكة "إسكوبار الصحراء" بسجن عكاشة بحثا عن هاتف مخبأ

03 يونيو 2024 - 11:45

نفت مندوبية السجون، الاثنين، أن يكون فؤاد اليزيدي، أحد المتهمين القابعين في سجن عكاشة بالدار البيضاء على خلفية ملف « إسكوبار الصحراء »، مستمرا في اتصالاته ببعض المسؤولين في جهة الشرق من داخل زنزاته، أو يحاول فرض سلطة على هؤلاء في وضعه الحالي.

جميع الأرقام الهاتفية التي يتصل بها اليزيدي، وفق بيان لإدارة هذا السجن، تعود لأفراد من عائلته، حيث سبق له أن أدلى بنسخ من عقود الاشتراك الخاصة بأصحاب تلك الأرقام الهاتفية. ويتصل بهذه الأرقام باستعمال الهاتف الثابت المتوفر بالمؤسسة، والذي لا يتيح الاتصال بأي رقم غير الأرقام المبرمجة فيه.

تحدثت تقارير عن أن اليزيدي الذي يعتقد بأنه بارون مخدرات كبير، كان شريكا لعبد النبي بعيوي، حيث كان يدير ثروة هائلة في جهة الشرق.

قامت إدارة سجن عكاشة بعملية تفتيش للغرفة التي يقيم بها اليزيدي، لكنها لم تعثر على أي هاتف محمول ولا أية ممنوعات أخرى بحوزته، كما لم يتبين استعماله لأية وسيلة أخرى للاتصال من غير الهاتف الثابت للمؤسسة.

 

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي