خطة حكومية تسعى إلى الحصول على 1% من السوق الدولية للألعاب الإلكترونية في أفق 2030

04 يونيو 2024 - 22:30

كشف وزير الشباب والثقافة والتواصل، مهدي بنسعيد، عن خطة حكومية لاستقطاب صناعة الألعاب الإلكترونية وجلب مستثمرين منها إلى المملكة.

بنسعيد خلال مشاركته في جلسة الأسئلة الشفوية بمجلس المستشارين اليوم الثلاثاء، أشار إلى ما يشكله سوق الألعاب الإلكترونية في النسيج الاقتصادي العالمي، حيث يناهز هذا السوق نحو 300 مليار دولار.

وأكد بنسعيد أن الحكومة تضع أمامها تحديا لبلوغ المملكة بين 0.8 و1 في المائة من هذه السوق الدولية.

 

وأشار بنسعيد إلى أن رقم معاملات هذا القطاع يتطور بنسبة نمو تناهز 10 في المائة، حيث يتوقع أن تتجاوز هذه الصناعة عددا من الصناعات الأخرى بحلول 2030.

وأكد بنسعيد أن الحكومة تهدف إلى خلق بيئة مناسبة لتطور الشركات الناشئة المغربية، ودفعها للاستثمار في هذا المجال وخلق الثروة ومناصب شغل من خلاله.

وفي هذا الإطار أشار الوزير إلى إنشاء مدينة لصناعة الألعاب في المغرب بالعاصمة الرباط، وكذا المعرض المتخصص الذي نظم مؤخرا واستقطب عددا من الفاعلين في القطاع على المستوى الدولي.

وأشار إلى أن المعرض استقطب أكثر من 40 ألف شاب وشابة ومستثمرين أجانب من كوريا واليابان وأمريكا وغيرها، كما نتج عنه توقيع اتفاقيات منها أول استثمار سيكون في الدار البيضاء مع شركة صينية متخصصة في صناعة الألعاب الإلكترونية.

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي