تنسيق نقابي في قطاع الصحة يشن سلسلة إضرابات احتجاجا على التنكر لمطالبه

10 يونيو 2024 - 09:00

يشن التنسيق النقابي الوطني بقطاع الصحة، سلسلة إضرابات متتالية لمدة ثلاثة أيام كل أسبوع، بدءا من هذا الأسبوع، مع تنظيم وقفات احتجاجية في الجهات، ومقاطعة تقارير البرامج الصحية وكل الاجتماعات، بسبب ما اعتبره تنكرا من الحكومة لمطالب مهنيي الصحة واستخفافا بالاتفاقات المبرمة.

وأعلن التنسيق الذي يضم 8 هيئات نقابية، عن خوض إضرابات في 11-12-13 و25-26-27 يونيو الجاري، في مستشفيات المملكة، باستثناء أقسام المستعجلات والإنعاش، عازما على تنظيم مسيرة حاشدة بالرباط بعد عيد الأضحى ستنطلق من باب الأحد في اتجاه مقر البرلمان.

وكشف  التنسيق النقابي الصحي في بيان له،  أنه سيضطر في حالة عدم تجاوب الحكومة مع مطالبه، إلى اللجوء إلى مقاطعة واسعة تشمل البرامج الصحية وتقاريرها، والوحدات المتنقلة والقوافل الطبية، والعمليات الجراحية المبرمجة غير المستعجلة، والفحوصات المتخصصة بالمستشفيات، وتحصيل مداخيل الفواتير، والمداومات الإدارية، وكل الاجتماعات مع الإدارة بكل أنواعها، والدورات التكوينية.

ويتحدث التنسيق النقابي، عن  ما وصفه ب »استمرار صمت الحكومة، وتنكرها لمطالب مهنيي الصحة وتجاهل الاتفاقات والمحاضر الموقعة، واستهتارها بالمجهودات التي قام بها كل الشركاء الاجتماعيين في إطار جولات الحوار القطاعي وتنصلها من مضامينه ».

وقال البيان،  إن « الخرجات غير الموفقة لبعض المسؤولين الحكوميين، ومحاولات الهروب إلى الأمام، والتنصل من الالتزامات المتعلقة بمطالب الشغيلة الصحية، عمق الإحساس بانعدام الثقة في الحكومة، وزاد في منسوب الاحتقان بقطاع الصحة الذي يبعث برسالة واضحة لمن يهمهم الأمر، مفادها أن الشغيلة الصحية في ظل هذا الوضع الشاذ وغير المسبوق لايمكنها أن تنخرط في أي إصلاح مرتقب عنوانه التنكر لمطالبها المشروعة والعادلة والمتفق بشأنها ».

 

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي