الجنس والمرأة الحامل : نصائح لممارسة جنسية بدون مضاعفات

05 سبتمبر 2014 - 02:57

 

تطرح كثير من النساء الحوامل أسئلة كثيرة حول العلاقة الجنسية  في فترة الحمل٫ خاصة في الشهر الأول و الأخير،و إمكانية ممارسة ذلك ام لا ، وكيف ذلك ؟ ومدى تأثيره على الجنين و الأم معا ؟

تقول ثريا زاكي الودغيري أخصائية في أمراض النساء و الولادة، إن الأم تولي اهتماما أكبر  إلى حملها أكثر من العلاقة الجنسية في تلك الفترة، خصوصا إن عانت كثيرا  جراء حدوثه أو تعرضت مسبقا إلى إجهاض أكثر من مرة.

وأردفت الودغيري قائلة “طيلة ثلاثة أشهر الأولى، تكون المرأة غير جاهزة نفسانيا، ويتولد لديها خوف من  تأثير علاقتها الجنسية على جنينها، لذلك أنصح أن تقلل المرأة ما أمكن من علاقتها الجنسية مع زوجها”

وأضافت أنها صادفت بعد حالات حمل لنساء التي لم ثأثر علاقتهن الجنسية في أجنتهم رغم الممارسة المتتالية ، لكن هناك حالات أخرى تعرضت فيها النساء الحوامل للإجهاض مع بداية الحمل.

ونصحت الودغيري في الأخير بتنظيم العلاقة الجنسية بين الزوجين خاصة في الشهور الأولى، حيث  يمكن أن تمارس بشرط أن تكون المرأة في الوضع الجانبي، وان لا  يرتكز الرجل بجسده على المرأة لأن وزنه قد يسبب مشكلة للجنين.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي