أربعيني يهتك عرض قاصر ويقيم جلسات جنس جماعية في بيته

08 سبتمبر 2014 - 15:40

تمكنت المصالح الامنية بالحي الحسني، أخيرا، من اعتقال شخص أربعيني يعمل كحلاق، من أجل تهم تخص الشذوذ الجنسي، واستغلال قاصر وهتك عرضه لأزيد من سنتين، إلى جانب إقامة جلسات للجنس الجماعي بطريقة شاذة.

وكشفت مصادر “اليوم24” أن عناصر الشرطة القضائية لأمن الحي الحسني تمكنت من وضع يدها على المتهم، بعد شكاية تقدمت بها الام تفيد تعرض ابنها البالغ من العمر 9 سنوات للاستغلال الجنسي لأزيد من سنتين.

وحسب المصادر ذاتها، كان المتهم يستفرد بالضحية الذي يكون في زيارة لأبناءه، حيث يصعدان معا إلى أحد الغرف في السطح ويمارس عليه شذوذه الجنسي، قبل أن يلتقط له صورا توثق ممارساته الشاذة.

وأردفت المصادر ذاتها، أن المتهم البالغ من العمر 46 سنة، كان يهدد القاصر بنشر صوره التي يمارس عليه فيها الجنس على مواقع التواصل الاجتماعي، وأصدقائه في المؤسسة، في حال اشتكى لوالدته.

وأسفرت التحريات الأمنية وتعميق البحث مع المتهم إلى اعترافه بأنه كان يستقدم أشخاصا إلى بيته في غياب زوجته من أجل ممارسة الجنس بطريقة جماعية شاذة.

وكان المتهم يعتمد على أجهزة تكنولوجية حديثة لتصوير ممارساته الشاذة الجماعية، حيث حجزت المصالح الامنية، عددا من الكاميرات الرقمية إلى جانب هواتف ذكية وحاسوب.

كلمات دلالية
جنس شذوذ

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.