فيديو: الاضرار الجانبية لحبوب منع الحمل

18 سبتمبر 2014 - 14:47

ربطت دراسة تحليلية جديدة بين إصابة النساء تحت سن الخمسين بسرطان الثدي وتناول أنواع من حبوب منع الحمل.
وقالت ثريا زاكي الودغيري أخصائية في أمراض النساء و الولادة لليوم24، إن زيادة مخاطر الإصابة بسرطان الثدي لا تزال تمثل احتمالاً أقل من واحد في المائة لدى معظم النساء الصغيرات السن ، واضافت: “لا ينبغي أن تطغى هذه النسبة على المنافع الكثيرة لتناول حبوب منع الحمل” .
وأضافت، أن لحبوب منع الحمل أثار جانبية لدى بعض النساء، تتجلى في غثيان بسيط ، أو انتفاخاً في الثديين أو ظهور علامات الحمل وخصوصاً في الأشهر الأولى من استخدام الحبوب، وأرجعت السبب إلى أن الحبوب تحتوي على هرمونات شبيهة بالهرمونات التي يفرزها جسم المرأة أثناء الحمل. وتنصح الطبيبة في هذه الحالة بعدم التوقف عن أخذ الحبة قائلة ” هي غالباً ما تزول بعد شهرين أو ثلاثة أشهر من بدء استخدام الحبوب، وفي حالة أما إذا استمرت أطول من ذلك فلابد من استبدال نوع الحبوب بنوع آخر فيه كمية مختلفة من الهرمونات”

أما في حالة تسبب الحبوب في ارتفاع ضغط الدم فتنصح الودغيري بالتوقف عن أخذ الحبة واستبدالها بوسيلة منع أخرى .
وأردفت الودغيري أن حبوب منع الحمل ، تتسبب بعض المرات ، في مشكلات خطرة لبعض النساء من قبيل جلطة القلب أو الرئة أو الدماغ خصوصا إذ كانت المرأة من المدخنات وفوق سن 35، وقد تصل مخاطر الحبوب إلى إصابة المرأة بالسرطان.
وحثت الودغيري على ضرورة التزام المرأة بالاحتياطات التالية :
عدم التدخين خصوصاً بعد سن 35 عاماً فهذا قد يسبب مشكلات في القلب، و فحص الثدي بدقة كل شهر للتأكد من عدم وجود أي كتل أو أي علامة من علامات السرطان فضلا عن قياس ضغط الدم مرة كل ستة أشهر.

 

[youtube id=”R5yQqTAlktU”]

كلمات دلالية

امرأة
شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.