صنهاجة تحتفل بالسنة الأمازيغية الجديدة بمهرجان "باشيخ"

07 يناير 2015 - 14:50

تنظم جمعية “أمازيغ صنهاجة الريف” الدورة الثالثة من مهرجان “باشيخ” الأمازيغي، احتفالا بالسنة الأمازيغية الجديدة وذلك أيام 10، 11 و12 يناير الجاري بتاركيست و”بني احمد اموكزان”، هذه الدورة التي تنظم تحت شعار “التنوع الثقافي واللغوي بجبال الريف واقع علمي، والاعتراف بأمازيغية صنهاجة واغمارة حق دستوري”، ستتوزع فقراتها بين ما هو ثقافي، ورياضي، وفني وفولكلوري.

ووفق بلاغ للجمعية توصل “اليوم24” بنسخة منه فإن المهرجان سيُفتتح بكرنڤال “باشيخ” الذي سيجوب شوارع مدينة تاركيست، بمشاركة فرق فولكلورية من صنهاجة سراير، وجبالة، وغمارة و الريف. وسيتم في نفس اليوم افتتاح 3 معارض ستستمر على مدار أيام المهرجان، منها معرض للوحات الفنان التشكيلي محمد الصنهاجي، ومعرض للصور الفوتوغرافية التي توثق لماضي وحاضر منطقة صنهاجة، بالإضافة لمعرض لمنتوجات التعاونيات والصناع التقليديين حيث سيعرف هذا المعرض مشاركة لعارضين من كل من هولندا و غمارة و مناطق الريف عامة.

وسيعرف المهرجان أيضا وفق نفس المصدر تنظيم ندوتين علميتين بمشاركة أساتذة وباحثين، بالإضافة إلى عرض في رياضة الفول كونتاكت ومباريات استعراضية في كرة القدم ومباراة حبية بين فريق صنهاجة وفريق غمارة، ولأول مرة سينفتح المهرجان حسب البلاغ على العالم القروي من خلال تنظيم صبيحة للأطفال وأمسية فنية بقبيلة آيت احمد الصنهاجية، وسيعرف الحفل الختامي عدة فقرات فنية وفكاهية وتكريم مجموعة من الشخصيات التي ساهمت في تنمية منطقة صنهاجة وإبرازها في مجال اشتغالها، حيث سيتم تكريم منابر إعلامية وصحفيين ونشطاء جمعويين وأكاديميين وأبطال رياضيين، وبراعم صنهاجة.

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.