ابن كيران مستاء من حادث تعنيف شرطي سويدي لطفل مغربي

12 فبراير 2015 - 16:23

استنكر رئيس الحكومة عبد الإله ابن كيران موجة “الإسلاموفوبيا” التي يتعرض لها  المغاربة وغيرهم من المسلمين المقيمين بالخارج، داعيا الدول المستقبلة لهؤلاء إلى حمايتهم.

كلام ابن كيران هذا جاء خلال كلمته الافتتاحية في اجتماع مجلس الحكومة صباح اليوم الخميس، حيث قال إن ما تعرض له الطفل المسلم في السويد “همجي وغير مقبول أن يعتدى عليه بتلك الطريقة لا لشيء إلا لأنه يشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله”.

[related_post]

وذكر ابن كيران في السياق بجريمة قتل مواطن مغربي في فرنسا “بدم بارد” في منزله وأمام زوجته، إلى جانب قتل ثلاثة مسلمين من جنسيات مختلفة في الولايات المتحدة الأمريكية، وتابع قائلا “نحن لا نفرق بين قتيل مسلم وغير مسلم، حنا المغاربة كنقولو الروح عزيزة عند الله بلا ما نقولو مسلم أو يهودي أو نصراني “، مشددا على أنه من حق المسلمين أن “يحظوا بالحماية وتحظى هذه الأعمال بالتنديد من الدول التي هاجروا إليها التي ظنوا أنهم سيجدون فيها الأمن والاطمئنان والاستقرار سواء للعمل أو الدراسة أو لغيرهما”.

تبعا لذلك، دعا بنكيران “الذين يستنكرون دائما أي عمل إرهابي، ونساندهم في ذلك بدون مقابل لأننا ضد الإرهاب”، إلى أن “يقفوا موقفا واضحا وحازما اتجاه هذه الأعمال”، قبل أن يختم ” نحن إخوانهم في الإنسانية ولنا نفس الحقوق عليهم”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

lanaza12 منذ 6 سنوات

w hadak li dar hadik l khadma machi sweedy bzaf 3la kahba yemah ykon sweedi parceque f sweed makayanch bhal had l vakt li awal mara ychawah fiha sorat sweed 3onsori weld l kahba hadak bazf 3la mo ykon sweedi

محمد منذ 6 سنوات

مادام حارسا فلا بأس!!!

mrouan منذ 6 سنوات

الشخص لاينتمي للشرطة بل هو حارس يشتغل مع شركة للحراسة

suede منذ 6 سنوات

أولا لتوضيح شيء الرجل ليس شرطيا polisإنماهو ordningsvaktبمعنى ينتمي لشركة حراسة أيsecurute وتؤجرهم مختلف القطاعات الحكومية وشبه الحكوهية والخاصة أيضا

التالي