الثنائي النيجري (بي-سكوير) يشارك في مهرجان موازين

01 مارس 2015 - 17:03

وأوضحت الجمعية، في بلاغ، أن “جمهور منصة أبي رقراق سيرقص يوم الأحد 31 مايو القادم على إيقاعات موسيقى (أر أند بي سوكا) الإفريقية للتوأم النيجري بول وبيتر أوكوي”، مضيفة أن الثنائي (بي-سكوير)، الذي اشتهر بأغان إيقاعية فريدة من قبيل “بيزي بادي 2” و “كيت سكويرد” أو “دو مي”، يعد الجمهور بعرض احتفالي شيق.

وذكر بأن هذا الثنائي يحيي حفلاته بمنصات مملوءة عن آخرها، حيث استقطب جمهوره بفضل موسيقى (أر أند بي سوكا) الإفريقية، وهو أسلوب ابتكره الثنائي المذكور، وبأن هذا الاخير قام بجولة فنية بالولايات المتحدة، حيث استقبله الجمهور بحماس شديد.

وكان الألبوم الأول ل(بي-سكوير)، الذي يحمل عنوان “لاست نايت”، ورأى النور في 2003، قد لاقى نجاحا حقيقيا. وبدأ الثنائي، انطلاقا من 2006، يحصد الجوائز، لا سيما في (الهيب هوب وورلد أواردز).

وفي 2007، أصدر الثنائي ألبومه (كايم أوفر) الأكثر مبيعا حتى الآن، تلاه في 2009 الألبوم الرابع “دانجر”، وحاز الثنائي بذلك على جائزة أفضل عرض افريقي خلال فعاليات مهرجان (كورا أول أفريكان أواردز)، الذي نظم بعاصمة بوركينافاسو واغادوغو.

وفي غشت 2013، أصدر الثنائي أغنية “ألينغو” التي اكتسبت صيتا واسعا في الساحة الموسيقية العالمية، حيث صنف فيديو كليب هذه الأغنية الأفضل خلال السنة، وسرعان ما تبعها عمل آخر بعنوان “بيرسونالي” تكريما لفنانهم المفضل مايكل جاكسون.

وأطلق بول وبيتر خلال العام الجاري عملهما السادس بعنوان “دابل تروبل” بتعاون مع العديد من الفنانين، مثل جرماين جاكسون ومغني الراب الامريكي (تي إي) و دون جازي. وكان نجاح هذا الألبوم، الذي يضم أغان من قبيل “شيكيني” و “كولابو” و “برينغ إت أون” و”تيستيموني” و “إم إم إس”، مدهشا.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي