اتحاد كتاب المغرب على صفيح ساخن بعد نزول 15 كاتبا من سفينته

04 مارس 2015 - 20:08

اعلن 15 كاتبا انسحابهم من اتحاد كتاب المغرب، احتجاجا على ما اعتبروه تغيرا في اهداف الاتحاد.
واضاف المنسحبون، في بلاغ توصل اليوم 24 بنسخة منه، ان هذا القرار جاء “إيماناً منّا بالدور التاريخي الذي تنهض به مجموعة من مكونات الحركة الثقافية والسياسية التقدمية في المغرب، بحيث كانت دوما في طليعة النضال من أجل محاربة الفساد والاستبداد، وإرساء ثقافة المحاسبة، سواء في الدولة أو المجتمع المدني”. واضاف المنسحبون في ذات البلاغ انه “لوضع حدّ لتمييع المشهد الثقافي؛ فإننا نرى أن ما بات عليه اليوم وضع منظمة ثقافية عتيدة هي “اتحاد كتاب المغرب“، من ارتهان بين يدي قلّة لا تمثل، في السياق الراهن، رأي أغلبية الكُتّاب المغاربة”، مؤكدين ان هذا الوضع “نتج عنه تحويل لدور المنظمة الطبيعي، وعبث برصيدها التاريخي، لأجل تحقيق مكاسب شخصية ضيقة، مع مراكمة الأخطاء التسييرية والطيش، غير المسبوق، في إبداء المواقف الفاقدة للعمق وللصدى والشرعية القاعدية”.
بناء على كل ذلك، اعتبر الموقعون على بلاغ الإنسحاب أن بقاءهم في الاتحاد في وضعه الحالي، يعتبر تزكية لهذا الزّوغ، وقبولا منهم له، لهذا اعلنوا انساحبهم من “اتحاد كتاب المغرب“، في الوقت الراهن، إلى أن تتوفر شروط إحداث التغيير المطلوب”، حسب البلاغ.

التوقيعات:

عبد الفتاح الحجُمري

شعيب حليفي

شرف الدين ماجدولين

محمود عبد الغني

نورالدين صدوق

صلاح بوسريف

محمد بودويك

محمد بوخزار

خالد بلقاسم

عبد الدين حمروش

مراد القادري

عبد اللطيف البازي

عبد اللطيف محفوظ

إكرام عبدي

شفيق الزكاري

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي