بوسي تعود لطليقها نور الشريف في عز أزمته الصحية

05 مارس 2015 - 14:19

فاجأ الثنائي الفني المصري الشهير نور الشريف وبوسي الجميع بعودتهما إلى بعضهما بعد حوالي تسع سنوات على طلاقهما الذي شكل بدوره مفاجاة كبيرة لمعجبيهما ومتابعيهما في العالم العربي.

وتزوج الثنائي مؤخرا  في ظل انتشار أخبار تؤكد تدهور الحالة الصحية لنور الشريف الذي انتشرت قبل يومين إشاعة وفاته التي نفتها ابنته الفنانة الشابة، مي نور الشريف.

يذكر أن بوسي ونور الشريف تزوجا في سبعينيات القرن الماضي، ورزقا بابنتين هما مي وسارة، وقدما معا عددا من الأعمال الناجحة أشهرها الفلم السينمائي “حبيبي دائما”، وكانت زيجتهما تعد من أنجح الزيجات في الوسط الفني قبل أن يحدث الطلاق بينهما على نحو مفاجئ في سنة 2006، وبالرغم من ذلك ظلا مقربين حيث كان الشريف حاضرا دائما إلى جانب أم ابنتيه كلما احتاجت إلى دعمه كما حين توفيت والدتها مؤخرا، كما أن بوسي كانت حاضرة إلى جانبه في أزماته الصحية حتى إنها رافقته في رحلته الأخيرة للندن قصد العلاج.

نور الشريف وبوسي في زفافهما

كلمات دلالية

زواج طلاق
شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.