تصاعد الأعمال المعادية للإسلام داخل أقسام الشرطة البلجيكية

06 مارس 2015 - 15:33

رفعت منظمة “حقوق المسلمين في بلجيكا” (MRB)، تقريرا إلى نائب رئيس الوزراء ووزير الداخلية البلجيكيين على خلفية ارتفاع عدد ضحايا الإسلاموفوبيا وسط جهاز الشرطة.

وسجلت المنظمة البلجيكية، ارتفاع عدد الشكاوى ضد رجال الشرطة غير المسلمين، معظمهم في العاصمة بروكسيل.

[related_posts]

وتطرق فؤاد بن يخلف رئيس المنظمة، إلى حادث تعرض ضابط مغربي في بروكسيل، يناير الماضي، للتهديد بالسلاح الناري من طرف ضابط شرطة يحمل الجنسية البلجيكية، بعد مشادة كلامية حول المعتقدات، وهو الحادث الذي تزامن مع مسيرة تضامن مع ضحايا أحداث “شارلي إيبدو”.

كما أوردت المنظمة، حالة شرطي مسلم اضطر إلى القيام بدورية أمنية لوحده، بعد أن رفض زملاؤه الاشتغال معه.

ودعت الجمعية المعنية بمحاربة الإسلاموفوبيا إلى إنشاء جمعية خاصة برجال الأمن المسلمين، تكون مسؤولة على متابعة شكاوى رجال الشرطة المسلمين، ضحايا الإسلاموفوبيا على غرار جمعية ” Rainbow Cops Belgium” المدافعة عن حقوق رجال ونساء الأمن مثليي الجنس.

 

كلمات دلالية
اسلاموفوبيا بلجيكا

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.