تتويج الإعلامية المغربية حكيمة درحموش بجائزة شخصية السنة في بلجيكا

22 مارس 2015 - 11:10

تم اختيار مقدمة الأخبار المغربية -البلجيكية حكيمة درحموش كشخصية السنة في بلجيكا، وذلك خلال النسخة الثالثة لحفل جوائز “ديوان” المخصصة لتكريم المهارات المغربية المقيمة في بلجيكا.

وشارك في عملية التصويت، حسب ما كشفته الصحافة البلجيكية، ما لا يقل عن 20 ألف شخص، وتم التصويت لثلاثة عشرة موهبة بلجيكية من أصل مغربي في مجالات متعددة كالطب والهندسة والثقافة والبحث العلمي والمقاولات والعمل الجمعوي، والفن والثقافة، والتعليم والقانون والعدالة، بالإضافة إلى جائزتي شخصية العام ولجنة التحكيم.

[related_posts]

وتم خلال حفل تسليم جوائز “ديوان” تكريم كل من حفيظة البشير، رئيسة جمعية “La vie Féminine”، والمخرج والممثل عادل العربي، وبلال فلاح، إلى جانب نور الدين أولاد بن الطيب، رئيس قسم جراحة المخ والأعصاب في مستشفى جامعة “سانت بيبر” في بروكسيل، والمحامي حكيم بولرباح، فيما حصلت حكيمة درحموش على جائزة شخصية السنة.

وتجدر الإشارة إلى أنه تم اختيار درحموش، نهاية السنة الماضية، كأفضل مقدمة لنشرة أخبار تلفزية لدى البلجيكيين الفرنكفونيين، حسب استطلاع للرأي أجراه معهد “إيبسوس”، حيث حصلت على المرتبة الأولى بنسبة 44 في المائة من الأصوات مناصفة مع زميلها فرانسوا دي بريغود مقدم نشرة الأخبار على الساعة السابعة والنصف على القناة الأولى من “شبكة الإذاعة والتلفزة البلجيكية الفرنكفونية (إر تي بي إف)”.

حكيمة درحموش من مواليد بروكسل عام 1978، خريجة المعهد العالي للتكوين الاجتماعي والاتصال. بدأت مسارها الإعلامي على أمواج “نوستالجي”” و”بيل إر تي إيل” قبل أن تلتحق بتحرير قناة “إر تي إيل”، عام 1999، ثم التحقت بعد ذلك بتحرير “إر تي إيل- القناة التلفزية الأولى”، كمراسلة ببلجيكا والخارج.

وجدير بالذكر، أن حكيمة درحموش قدمت أول نشرة أخبار تلفزية بقناة “إر تي إيل”عام 2006، وفي عام 2010، تم اختيارها كأفضل مقدمة لنشرة أخبار الساعة السابعة مساء، من قبل الأسبوعية البلجيكية “تيلي موستيك”.

 

كلمات دلالية
بلجيكا

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.