مرض نادر يجعل أما تتمنى الموت لابنها!ـ صور

20 أبريل 2015 - 08:00

من فرط معاناة ابنها بسبب مرض نادر، صارت احدى الأمهات تتمنى الموت لفلذة كبدها. الابن مصاب بمرض نادر جعل رقبته تتدلى 180 درجة على صدره، وهو ما تسبب في ضعف عموده الفقري وهو ما صار يمنعه من الوقوف أو المشي.
“الدايلي ميل” أوردت قصة الأم الهندية سوميترا اهيروا، التي تدعو كل صباح لابنها بالموت، معتبرة أن هذا هو الشيء الوحيد الذي يمكن أن يخلص ابنها من الآلام والعذاب الذي يعانيه كل يوم.

وقالت الأم في تصريحات نقلتها الصحيفة البريطانية: “إن الموت هو المخلص الوحيد لابني مما هو فيه، فهو يعيش حياة مهينة ومؤلمة ولا يستطيع القيام بأي شيء دون مساعدة أحد له لا تناول الطعام ولا الذهاب للمرحاض ولا أي شيء”.

وزادت الأم قائلة: “لا أستطيع رؤيته يتألم أكثر لا أستطيع مشاهدة حياته تضيع أمام عيني بينما أقف مكتوفة الأيدي، فهو لا يستطيع فعل أي شيء بنفسه سوى الجلوس في ركن الحجرة طوال اليوم، هذه ليست حياة”.

الطفل ماهيندرا اهيروا البالغ من العمر 12 سنة مصاب بمرض نادر عجز الأطباء عن تشخيصه، إذ قال الأب إنه سبق أن عرضه على 50 طبيبا لكن دون أي جدوى، فجلهم عجزوا عن تشخيص المرض.

الأب أكد للصحيفة، أن لديه ولدان وبنت كلهم ولدوا بطريقة طبيعة ولا يعانون أي مرض، مضيفا أنه تم اكتشاف مشكل ماهيندرا في الشهر السادس من عمره.

وأوضح الأب أنهم كانوا يعتقدون في البداية أن الأمر يتعلق بمرض بسيط، غير أنه مع  مرور السنين لا يزداد إلا سوءا.

27ACC58D00000578-3044130-image-m-122_1429302308095

27ACC54800000578-3044130-image-a-98_1429301313594

27ACC57200000578-3044130-image-m-120_1429302139732

كلمات دلالية

طفل
شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.