اعتقال 3 حراس وصاحب مقهى على خلفية جريمة قتل هزت وجدة

30 أبريل 2015 - 23:45

قرر قاضي التحقيق باستئنافية وجدة، أمس الأربعاء، إحالة 3 حراس من الامن الخاص وصاحب مقهى على السجن المحلي بوجدة، في انتظار عرضهم عليه في جلسة تحقيق يوم 6 يونيو المقبل، وذلك للاستماع إليهم بشكل مفصل، حول جريمة القتل التي راح ضحيتها المواطن نور الدين بلخيري البالغ من العمر 32 سنة.

 وكان الهالك قد قتل، ليلة السبت الماضي، متأثرا بالضربات التي تلقاها على مستوى رأسه بواسطة الهراوات، التي استعملها المنفذون في ارتكاب جريمتهم، أمام مقر المقهى الموجود بالقرب من الطريق المؤدية إلى الشريط الحدودي.

وكان العشرات من أصدقاء وأفراد عائلة الهالك قد احتشدوا، أمس، أمام مقر محكمة الاستئناف، خيث نفذوا وقفة احتجاجية للمطالبة بإنزال أشد العقوبات على المتورطين في الجريمة، التي هزت الرأي العام في مدينة وجدة.

في السياق نفسه، علم “اليوم24” من رئيس جماعة أهل أنكاد حيث يقع المقهى المعني، أنه قد تم سحب الرخصة من مستغلها.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.