صحافيو "العلم" يضعون ملفهم على طاولة نقيب الصحافيين الذي هو مديرهم!

30 أبريل 2015 - 16:09

كشف التقرير السنوي للنقابة المغربية للصحافة الوطنية، أن الصحف الحزبية تأتي في مُقدمة الصحف التي يُعاني الصحافيون فيها من عدم احترام حُقوقهم الأساسية.

وفي مفارقة “عجيبة”، فإن صحيفة “العلم”، التي يديرها عبد الله البقالي، رئيس النقابة، تأتي في المُقدمة، إذ أورد التقرير أن صحافييها يُعانون مجموعة من المشكلات التي تعيق أداءهم لعملهم اليومي، من قبيل تردي أوضاعهم المادية ومشكلة تأخير تأدية نسبة الصناديق الاجتماعية.

وأوضح التقرير نفسه، أن الصحافيين دخلوا في وقت سابق في مجموعة من الأشكال النضالية من أجل الدفاع عن حقوقهم، التي تُوجت لقاءات مُتواصلة مع مدير الصحيفة، تم على إثرها الاتفاق على تحقيق هذه المطالب تدريجيا.

وأورد التقرير أيضا، أن صحيفة المنعطف، الناطقة بلسان جبهة القوى الديمقراطية، تُعاني بدورها مجموعة من المشكلات، على رأسها “عدم وفاء الإدارة بالتزاماتها ووعودها التي وقعت عليها”، خصوصا فيما يتعلق بالأجور وتعويضات الضمان الاجتماعي”.

أما صحيفة الحركة، فإن النقابة توضح أن مشكلة الأجور تأتي على رأس معاناة صحافييها، خُصوصا أن أجورهم تتراوح ما بين 3000 و3500 درهم فقط.

 

 

 

 

 

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.