محكمة حقوق الإنسان الأوربية ترفض ترحيل "إرهابي" مغربي خوفا من "تعذيبه"

04 يونيو 2015 - 10:41

بعد دفع محامييه بحجج “التخوف من تعرضه للتعذيب في المغرب”، رفضت محكمة حقوق الإنسان الأوربية ترحيل مغربي مدان على خلفية قضية تتعلق بالارهاب إلى بلاده، حسب ما أفادت به وسائل إعلام بلجيكية.

ويتعلق الأمر بمغربي تمت إدانته عام 2007 بست سنوات سجنا نافذا في بلجيكا على خلفية قضيا تتعلق بالإرهاب، وارتباطه بخلية إرهابية مغربية متورطة في هجوم على كنيسة في مدينة الدارالبيضاء قبل اثنتي عشرة سنة.

وكان المغرب قد طالب السلطات البلجيكية بترحيل المغربي المذكور، وهو ما شرعت الدولة الأوربية بإجراءاته، إلا أن المعني لجأ إلى محكمة حقوق الإنسان الأوربية للتصدي لهذا القرار، حيث طالب محاموه برفض الطلب بدعوى”احتمال تعرضه للتعذيب في بلده الأم”.

وعلى الرغم من وجود اتفاقية لتبادل المجرمين بين بلجيكا والمغرب، رفضت المحكمة الأوربية لحقوق الإنسان ترحيل المغربي لبلده الأصلي، نظرا إلى وجود “خطر تعرضه للتعذيب أو سوء المعاملة في حال ترحيله”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

aymane belgique منذ 7 سنوات

marocaine de belgique hafida allah la belgique balad democratique vive la belgique

mostafa منذ 7 سنوات

هاد الناس واش هما معرفينش اش بغين ايديرو يحاربون اﻻرهاب بنا يتهموننا بتعديب يتهموننا بﻻرهاب يشيدون بنا اننادولة مستقرة يفرضون علينا قوانينهم التي ﻻيطبقونها على مهاجرينا الدين بنوا بلدانهم مادا يريدون منا