شاب يفقد عقله بعد مشاهدته عملية قتل "لص بومية"

04 أغسطس 2015 - 10:15

أصيب تاجر مواشي شاب ببلدة بومية باضطراب عقلي حاد مباشرة بعد مشاهدته لحادت الاعتداء على لصين بالسوق الأسبوعي لبومية ضواحي ميدلت مؤخرا، وهي الحادثة التي أسفرت عن وفاة أحد اللصين، في حين نقل الثاني للعلاج في المستشفى.

وذكرت « الأحداث المغربية » أن « الكساب » لم يستطع الصمود أمام مشاهد العنف ووحشية الاعتداء الذي تعرض له اللصان بساحة بيع المواشي، إلى أن لفظ أحدهما أنفاسه، وظل يردد عبارة: « ما ضربوهش.. ماتقتلوهش.. » طيلة الوقت وفي الشارع وداخل البيت، مما اضطر أسرته إلى نقله إلى طبيب مختص في الأمراض النفسية والعصبية بوجدة.

وقد حضر الشاب عملية الاعتداء على اللصين التي استمرت لساعتين، من الخامسة صباحا حتى السابعة، وشاهد لحظات الرفس والركل والضرب بالعصي على الرأس حتى توفي الشخص الأكبر سنا من بين اللصين، دون تدخل من قبل رجال الدرك، حسب اليومية نفسها، الذين كانوا يبعدون أمتارا قليلة عن السوق، ورغم الاتصالات المتواصلة لبعض المواطنين.

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

Hassan lahlimi منذ 8 سنوات

قمة العنصرية

ايتزر الحضارة منذ 8 سنوات

انا لم افهم حكاية بومية بالضبط زرتها مرات عدة لا جديد يذكر بلاد متسخة نسبة الدعارة عالية اناس همجيون فكر بزنطي لا يشرفنا انتماءها لاقليم ميدلت صراحة

التالي