مكسيكية تعرضت للاغتصاب اكثر من 43 ألف مرة خلال أربع سنوات فقط!

14 نوفمبر 2015 - 10:22

كشفت فتاة مكسيكية (23 سنة) تعرضها للاغتصاب 43200 مرة في ظرف أربع سنوات فقط، من طرف أزيد من أربعين ألف زبون، وذلك أثناء شهادة أدلت بها أمام الكونغرس الأمريكي وعدد من الجمعيات لمساعدة النساء على تخطي محنتهن، في إطار مبادرة شبكة cnn  “fly to freedom التي تدعو لمحاربة عبودية القرن الواحد والعشرين.

كارلا خاسينطو، التي ولجت عالم الدعارة منذ سن 12 سنة، تعتبر واحدة من الناجيات من شبكة الاتجار في البشر، وحكت لصالح قناة cnn الأمريكية، أنها كانت تغتصب بشكل يومي من طرف حوالي ثلاثين رجلا وتعمل منذ العاشرة صباحا حتى منتصف الليل، لصالح عصابة إجرامية متخصصة، وذلك من سنة 2004 الى غاية 2008.

عملية إنقاذ كارلا من براثن هذه الشبكة المتخصصة في الاتجار بالبشر، على يد عناصر شرطة “فاسدين” استغلوها جنسيا مقابل ذلك، “كانوا يعلمون أننا قاصرون، ولم يكتمل نمو أجسامنا بعد، كانت من بيننا فتيات يبلغن عشر سنوات فقط”، تحكي كارلا.

 

طفولة قاسية

بعدما اغتصبت كارلا وهي بعمر الخمس سنوات من طرف أحد أفراد أسرتها، غادرت بيت العائلة في عمر 12 نحو مكسيكو مع صديقها، “مكثت معه لمدة ثلاثة أشهر، كان يعاملني بطريقة جيدة، كان يقتني لي ملابسا، وورودا وشوكولاتة، كل شيء كان على ما يرام إلى أن أجبرني على ممارسة الدعارة” تقول الشابة المكسيكية.

اليوم، تروي كارلا شهادتها لتدين بها الاتجار في الأطفال والنساء وتدعو رجال ونساء السياسة في العالم لعدم تجاهل المشكل، ف80% من بين 20 حتى 30 مليون ضحية للعبودية الحديثة، يشاركون بدورهم في الاتجار الجنسي، وحوالي مليوني طفل يوجدون في نفس وضعية كارلا، تقول صحيفة “تلغراف” البريطانية.

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.