مراقبة الأسواق الأسبوعية ومحاربة الذبيحة السرية بسبب الحمى القلاعية

18 نوفمبر 2015 - 14:02

قررت السلطات المحلية في جهة الدرالبيضاء-سطات، أخيرا، منع الذبيحة في الأسواق الأسبوعية، وتشديد المراقبة على بؤر الذبيحة السرية، وذلك بعد انتشار الحمى القلاعية في عدد من المناطق المغربية.
وجاء قرار السلطات هذا، بعد الحملة التي أعلنها المكتب الوطني للأمن الصحي والغذائي، من أجل القضاء على فيروس الحمى القلاعية، حيث قرر، أخيرا، منع دخول المواشي إلى الأسواق الأسبوعية، خوفا من تنقل الفيروس بينها، إلا بعد تلقيحها، خصوصا الأبقار التي تعتبر الأكثر عرضة للإصابة بفيروس الحمى القلاعية.
ويتوقع أن تشهد الأسواق الأسبوعية، خصوصا في جهة الدارالبيضاء – سطات، بعد منع الذبيحة فيها، ودخول المواشي إليها، نذرة في اللحوم الحمراء، ما سيؤدي إلى إرتفاع سعرها، ونفس الامر بالنسبة للدواجن والأسماك.

كلمات دلالية

الحمى القلاعية
شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.