نبيل نسي محنته مع الطيب الفاسي الذي تسبب في فقدانه منصبه السابق

05 ديسمبر 2015 - 07:30

الوزير الاشتراكي، نبيل بنعبد الله، قلبه قلب رجل السياسة ينسى بسرعة ولا ينظر إلى الماضي. في حوار مع مجلة économie entreprise، سأله الصحافي عن رأيه في عدد من الأسماء، من بينها وزير الخارجية السابق والمستشار الملكي الحالي الطيب الفاسي الفهري، فماذا قال وزير السكنى وسياسة المدينة عن «رئيسه السابق» أيام كان نبيل بنعبد الله سفيرا للمغرب في إيطاليا؟ قال عن الفاسي: «إنه دبلوماسي محنك (chevronné) ومازال يمكن أن يكون مفيدا». لنبيل قصة درامية مع الطيب أيام كان الأول سفيرا في روما والثاني وزيرا للخارجية يأمر وينهى، حيث إن نزاعا بسيطا وقع بين زوجة السفير، كوثر السوني، وزوجة الطيب الفاسي الفهري، حول مقعد في قاعة للعرض الفني في روما، انتهى بأزمة كبيرة أدت إلى إقالة السفير من مهامه بعد مرور أقل من سنة على تعيينه، وخضوعه لمسلسل «سين جيم» في الرباط لم ينته إلا بشق الأنفس.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي