تعافي الاقتصاد الإسباني يغري المغاربة بالعودة إلى الجارة الشمالية

06 ديسمبر 2015 - 15:15

كشفت أرقام صادرة، أول أمس الجمعة، عن المعهد الإسباني للإحصاء، أن حوالي 15 ألف مغربي، تقريبا، غادروا الجارة الشمالية في الأسدس الأول من العام الجاري مقارنة بحوالي 16 ألفا، الذين غادروها في الأسدس الأخير من العام الماضي، أي بانخفاض قدره 1032 مهاجرا مغربيا، مشيرة إلى أن عدد المغاربة، الذين قرروا المغادرة انخفض نوعا ما، نظرا إلى تعافي الاقتصاد الإسباني وبدء خروجه تدرجيا من الأزمة التي عصفت به عام 2008.

في السياق نفسه، أوضحت الأرقام ذاتها أن 13 ألف مغربي، تقريبا، استقروا في الجارة الشمالية في الأسدس الأول من العام الجاري، مقارنة مع 10 آلاف، من الذين استقروا بها في الأسدس الأخير من العام الماضي، أي بمعدل ارتفاع قدره 2352 مغربيا. ويرجع هذا الارتفاع الطفيف إلى عودة مجموعة من المهاجرين المغاربة إلى إسبانيا بعد أن قرروا مغادرتها في السنوات الأولى للأزمة.

من جهة أخرى، كشفت الأرقام الحديثة والمحينة أنه إلى حدود، يوليوز الماضي، بلغ عدد المهاجرين المغاربة القاطنين في الجارة الشمالية 680120 مغربيا.

يذكر أن تقريرا نهائيا صدر عن المهد الوطني الإسباني للإحصائيات، يوم الخميس الماضي، أشار إلى أن عدد المهاجرين المغاربة الذين حصلوا على الجنسية الإسبانية عام 2014 يقارب الـ35000 مغربي مقارنة مع عام 2013، التي سجلت حصول حوالي 47000 مغربي على جنسية هذا البلد. كما أشار التقرير ذاته، بناء على توقعات مؤقتة، إلى أن حوالي 14000 مغربي حصلوا على الجنسية الإسبانية في الأسدس الأول من العام الجاري.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي