دواعش ليبيا "ينحرون" مغربية بعد اتهامها بممارسة السحر!

15 ديسمبر 2015 - 00:10

قام تنظيم “داعش” الإرهابي بإعدام مغربية وفلسطيني بعدما اتهم الأولى بـ”ممارسة السحر الأسود” والثاني بـ”التجسس”.
وحسب صحيفة “لوبوان” الفرنسية، فقد عمد التنظيم الإرهابي في ليبيا إلى إعدام مغربية أمام الملأ في ساحة عامة بمدينة سرت الليبية، بعد اهتمامها بـ”ممارسة السحر الأسود”، بينما تم إعدام فلسطيني رميا بالرصاص بعد اتهامه بـ”التجسس”، بالإضافة إلى قطع يد ليبي بعد اتهامه بـ”السرقة”.
من جانبها، كشفت وكالة أنباء مقرها في طرابلس، أن شهودا رأوا دواعش مسلحين وهم يعدمون رجلا وامرأة بعد اتهامهما بـ”السحر ومعارضة التنظيم”، ولكنها لم تقدم مزيدا من التفاصيل عن الشخصين وتاريخ الإعدام.
يشار إلى أن التنظيم الإرهابي صار يسيطر على مدينة سرت، وكان سكان المدينة قد وجهوا نداء للحكومة المعترف بها وللأمم المتحدة لإنقاذهم من أيدي “داعش” الذي أعلن الشهر الماضي سيطرته على المدينة.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي