بلعباس والعسري في ندوات مهرجان سينما المؤلف بالرباط

26 يناير 2016 - 22:16

سبع ندوات وموائد مستديرة سيشهدها برنامج مهرجان الرباط في نسخته الواحدة والعشرين، سيشارك فيها كل من المخرج حكيم بلعباس، والمخرج هشام العسري، وآخرين، فضلا عن درس سينمائي سيلقيه المخرج المصري داود عبد السيد، وذلك خلال فعاليات هذه التظاهرة الفنية والثقافية، التي سيرفع الستار عن فعالياتها يوم الجمعة المقبل، التاسع والعشرين من هذا الشهر، وتستمر إلى غاية الخامس من فبراير المقبل.

ففضلا عن العروض السينمائية، العالمية والمغربية التي سيقدمها المهرجان، سيلتقي الجمهور سبع ندوات، أولاها ستحتضنها سينما النهضة، وسيكون محورها حول «الموسيقى في إبداعية الفيلم»، ومائدة أخرى ستدور حول سؤال السينما في البحث العلمي الأكاديمي المغربي، ثم ندوة ثالثة حول شعرية السينما، وذلك بالمعهد العالي لمهن السمعي البصري والسينما، بالإضافة إلى لقاء سيخصص لسينما الكبير بازوليني.
وسيحتضن المعهد العالي لمهن السمعي البصري والسينما، ضمن برنامج المهرجان أيضا، لقاءين سينمائيين مع مخرجين بصما على أعمال إبداعية في السينما المغربية، صفق لها النقاد والمهتمون بالشأن السينمائي، الأول مع المخرج هشام العسري يوم الثالث من فبراير، والثاني مع ابن بجعد، المخرج الفنان حكيم بلعباس، يوم الخامس من فبراير، آخر أيام المهرجان.
وفضلا عما سبق، سينظم المهرجان ورشة في إدارة التصوير، سيشرف على تأطيرها الدكتور وائل صابر، كما ستعقد جلسة لتصريف الإصدارات السينمائية المغربية الجديدة، آخر أيام المهرجان.
يذكر أن مهرجان سينما المؤلف بالرباط خصص فقرة مهمة لعرض الأفلام المغربية الجديدة، وأخرى تمثل جزءا من الأرشيف المشهود له بالتميز. هذه الفقرة التي تحمل عنوان «السينما المغربية»، ستعرض فيلم «عايدة» لإدريس المريني، وفيلم «جوق العميين» لمحمد مفتكر، وفيلم «تصنت لعظامك» للتيجاني الشريكي، و«كاريان بوليوود» لياسين فنان، ثم فيلم «ميلوديا المورفين» لهشام أمل، كما سيعرض المهرجان فيلما ثانيا للمخرج الشاب هشام العسري، إلى جانب فيلمه «جوع كلبك»، الذي وقع عليه الاختيار ليكون فيلم الافتتاح، ويتعلق الأمر بفيلم «البحر من ورائكم».
ويعرض المهرجان أيضا أفلاما لمكرمي الدورة الجديدة، وهم الممثلة والسيناريست المغربية فاطمة لوكيلي، وسيعرض لها فيلم «نساء ونساء» لسعد الشرايبي، والمخرج المصري داود عبد السيد، الذي سيعرض له فيلم «قدرات غير عادية» وفيلم «الكيت كات»، والمخرج الليتواني شاروناس بارتاس الذي سيعرض له فيلم «ليعم السلام أحلامنا».
وضمن برمجة المهرجان في نسخته الجديدة، هناك فقرة «سينما العالم»، التي ستشهد عرض أفلام من إخراج كل من الفرنسي جان لوك غودار والإيراني جعفر بناهي والنمساوية جسيكا هوسنر والتركي نوري بلج سايلان والصيني زانغ يمو والجزائري عمور حكار.
كما سيعرض المهرجان باقة أفلام أخرى ضمن فقرة «استرجاع» لكل من بازوليني، إذ سيعرض فيلمان من إخراجه وفيلمان عنه، إلى جانب ثلاثة أفلام من جمهورية الدومينيك.
وسيلتقي جمهور مهرجان الرباط لسينما المؤلف أيضا باقة من أفلام السينما الإيطالية، ضيف شرف هذه السنة، وعددها ستة، بينها فيلم «لا ترافياتا» من إخراج فرانكو زيفيريللي، وفيلم «ابق بعيدا عني» من إخراج أليسيو ماريا فيديريكي.
أما البرمجة الوثائقية للمهرجان في دورته الواحدة والعشرين، فتضم قائمة أفلام تمثل كلا من إيران عبر فيلم «أواز بي سرزمين»، وهو إنتاج إيراني/ألماني/فرنسي من إخراج آيت نجفي، وفلسطين عبر فيلمين هما «رسائل من اليرموك» من إخراج رشيد مشهراوي، وفيلم «أنا مع العروسة»، وهو إنتاج فلسطيني إيطالي من إخراج خالد سليمان الناصري وغابرييلي ديل غرانض وأونطونيو أو كوليارو. وتشارك أيضا الجزائر عبر فيلم «آخر الكلام» لمخرجه محمد الزاوي. وسيعرض أيضا فيلم «ملح الأرض» من إخراج جوليانو ريبيرو سالكادو/ويم فيندورس، وهو فيلم من إنتاج برازيلي/فرنسي. ومن المغرب سيشارك فيلم «الريف» للمخرج طارق الإدريسي.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.