استنفار بإيطاليا بسبب أسلحة عثر عليها في خزانة مواطن مغربي

07 فبراير 2016 - 19:05

 

عثرت عناصر الشرطة الإيطالية على أسلحة في خزانة مهاجر مغربي بمدينة بولونيا، شمالي إيطاليا، وذلك بعد أن توصلت بمعلومات تفيد أن المواطن المغربي يخبىء هذه الأسلحة في مكان كان يعمل فيه.
وبعد تدخلها، عثرت الفرقة الأمنية على رشاش وقنابل يدوية، إضافة إلى حوالي 200 رصاصة، وكانت هذه الأسلحة مخبأة في خزانة تحتوي أيضا على أغراض الشاب المغربي وثيابه.
وكان المهاجر المغربي يشتغل كمسؤول في ميدان الحراسة الخاصة، في شركة للوجيستيك والإرساليات في مدينة بولونيا، لكنه اعتقل، مؤخرا، ويوجد في السجن حيث يقضي عقوبة حبسية على خلفية قضية سابقة تتعلق دائما بامتلاك أسلحة بدون ترخيص.
ويجري الأمن تحرياته لمعرفة مصدر الأسلحة، وما إذا كان المغربي يجمعها لوحده أم أن له شركاء.
كما فتحت محكمة مدينة بولونيا تحقيقا في هذه القضية الحساسة، للتأكد ما ان كانت الأسلحة تُجمع من أجل تنفيذ عمليات إرهابية أو من أجل بيعها لإرهابيين.
وقالت جريدة “إل ريسطو ديل كارلينو ” أن القضاء يجري تحقيقاته لمعرفة الأشخاص الذين تعامل معه الشاب المغربي في السنين الأخيرة، وذلك لكشف أية علاقة محتملة له مع عناصر متطرفة سواء داخل إيطاليا أو خارجها. كما يجري بحث في كشف مكالماته الهاتفية لنفس الغرض.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

ام نور منذ 6 سنوات

بغيتو تطيرو فين ما مشيتوا مخنزينها هدا هو جزاة الطاليان اللي حل ليكم بيبانه ودار من السراح رجال كون راك دابة تسرح في الفقرا او بني مسكين والى تجهدتي وكنت قريتي شي حرف كون راك تاكل الدق مع المتظاهرين قالك المثال الله ينجيك من المشداق الى ذاق اش باغي بالسلاح باش تضر بيه البلاد اللي تنفعتي منه انت وتاسيلتك الى ما عاجبك حال شنق راسك وتهنا ماشي تخرب يا وجه الخراب