هبوط اضطراري لطائرة كان ركابها في حالة سكر

03 مارس 2016 - 19:10

اضطر ربان طائرة تابعة لشركة « ريان إير »، ذات التكلفة المنخفضة، إلى الهبوط اضطراريا بعد أن أحدثت مجموعة من الركاب الفوضى داخلها بسبب امتناع المضيفات عن مدهم بالمشروبات الكحولية.

الطائرة كانت في رحلة تربط بين مدينة لندن وبراتيزلافا في سلوفاكيا، وعندما كانت تحلق في الجو طالب مجموعة من الركاب، كانوا يحتفلون جماعة بمدهم بمزيد من المشروبات الكحولية، لكن المضيفات رفضن طلبهم، خوفا من أن تتطور الأمور إلى الأسوأ، لكن الرفض لم يتقبله المسافرون، الذين كانوا في حالة سكر، وشرعوا في الاحتجاج والصراخ، ووصل الأمر بأحدهم إلى نزع ملابسه حتى أصبح عاريا.

وبسبب الفوضى، التي أحدثها الركاب طلب ربان الطائرة، التي كانت تحلق فوق الأراضي الألمانية، الهبوط الاضطراري في برلين، وفعلا استجابت له السلطات هناك ليحط بالمطار الألماني.

وعند هبوط الركاب كانت الشرطة الألمانية في انتظارهم، حيث قادتهم إلى التحقيق، وستكلفهم مغامرتهم غاليا، فكل عنصر منهم ملزم الآن بدفع تعويض 25 ألف أورو لشركة ريان إير (حوالي 26 مليون سنتيم، وذلك جراء الأضرار، التي لحقت بها.

وقالت الشركة في بيان لها بالمناسبة، إنها اضطرت إلى أن تحول اتجاه الطائرة إلى برلين بعد تصرفات من الركاب تهدد السلامة. وأضاف البيان ذاته أن الشركة لن تتسامح مع مثل هذه التصرفات على متن طائراتها.

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي