أحكام استئنافية مخففة للمتهمين بابتزاز ابنة المغني بنحاس

21 مارس 2016 - 19:20

أحكام مخففة أصدرتها استئنافية مراكش، اليوم الاثنين، في حق المتهمين الخمسة المتابعين، في حالة اعتقال، في الملف المعروف بـ »ابتزاز المستثمرة من ديّانة يهودية، »حسيبة شوفي أسياكَ « ، ابنة الفنان الشعبي المراكشي « بنحاس أسياكَ »، وتلقي رشاوى منها مقابل تمكينها من رخصة لبيع الخمور بمطعم « دار إمّا » بزنقة الحرية بحي كَليز.
فقد خففت الحكم الابتدائي الصادر ضد المتهم الأول، المراسل المحلي لجريدة إلكترونية وطنية، المتابع بتهمة « المشاركة في الارتشاء » المنصوص عليها وعلى عقوبتها في الفصلين 129 و248 من القانون الجنائي، من عشرة أشهر نافذة وغرامة مالية قدرها 5000 درهم،إلى 6 أشهر نافذة، مع إرجاع مبلغ مالي قدره 5900 وحاسوب حجزتهما الشرطة عند اعتقاله.
كما خففت الحكم إلى ثلاثة أشهر نافذة في حق « مولاي يوسف.ع »، الموظف بالمكتب الصحي البلدي، بعد أن كانت ابتدائية مراكش، قد أدانته بتاريخ فاتح فبراير الفارط، بثمانية أشهر حبسا نافذا وغرامة قدرها 5000 درهم، على خلفية متابعته بتهمة « الإرتشاء » طبقا للفصل 248 من القانون الجنائي.
وقضت محكمة الاستئناف بالعقوبة نفسها ضد مسؤول بالقيادة الجهوية للوقاية المدنية يُدعى « مصطفى.س »، برتبة مساعد، و »خالد.م » رجل أمن، برتبة مقدم شرطة في الاستعلامات العامة، بعد أن كانت الابتدائية قضت ضدهما بستة أشهر لكل منهما وغرامة قدرها 5000 درهم، بعد أن تابعتهما بالتهمة السابقة.
« السعيد.ن »، المتصرف من الدرجة الثالثة،الذي كان مسؤولا عن تدبير مصلحة الشباك الوحيد لرخص البناء بمقاطعة كَليز،خففت الاستئنافية الحكم في حقه إلى شهر واحد، بعد أن كان قد أدين ابتدائيا بأربعة أشهر سجنا نافذا وغرامة قدرها 5000 درهم، على خلفية متابعته بتهمتي »الإرتشاء، والتدخل بغير صفة في وظيفة عامة »، طبقا للفصلين 248 و380 من القانون الجنائي.

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي