20 محاميا لمؤازرة "مغتصبة" ابن جرير

12 أغسطس 2016 - 20:22

أجل قاضي ابتدائية ابن جرير، محمد بن رابحة، جلسة محاكمة المتهمين بتهديد وابتزاز خديجة السويدي، التي أحرقت نفسها، إلى غاية يوم الاثنين 15 غشت الجاري.

وجاء التأجيل بعد رفض القاضي، في بداية الجلسة، ملتمسا تقدم به أزيد من 20 محاميا، من بينهم الناشطة الحقوقية خديجة الروكاني، الذين أعلنوا نيابتهم عن الضحية، حيث طالبوا بالتأجيل للاطلاع على الملف.

القاضي اعتبر الملف جاهزا ولا يحتمل التأخير، لكن جدلا بين دفاع المتهمين، الذي اعتبر الملف فارغا وجرى النفخ فيه من قبل وسائل الإعلام، ودفاع الضحية الذي اعتبر أن الفتاة تعرضت لظلم من طرف مغتصبيها أدى بها إلى الانتحار، جعل القاضي يرفع الجلسة، قبل أن يعود ويعلن تأجيلها.

شارك المقال

شارك برأيك

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

التالي