جريمة قتل بشعة تهز آسفي سببها "نوبة هيستيرية"!

30 أغسطس 2016 - 00:10

لقي خياط، يبلغ من العمر 34 سنة، حتفه في حي بياضة، بمدينة أسفي، أمس الأحد، من طرف صديقه، أثناء محاولته تهدئته بعد نوبة هستيرية حادة انتابته.

وحسب مصدر محلي جيد الإطلاع، فإن الضحية (ع.خ، متزوج و أب لطفل)، تم قتله من رجل خمسيني، يقطن بالقرب من بيت الضحية، حينما حاول الأول، تهدئة الجاني، الذي كان في حالة هيستيرية.

وتابع المصدر، أن الجيران أرجعوا الجاني، إلى منزله، ليدخل من جديد في عراك مع زوجته، مما دفع الضحية، الذي يسكن بالقرب منه، للتدخل من أجل تهدئة جاره، والجلوس معه في إحدى غرف المنزل.

غير أن الجاني، استغل انفراده بالضحية، ووجه  له ضربة مفاجئة بواسطة قطعة خشبية كانت متواجدة، في غرفته، قبل أن يطعنه بواسطة آلة حادة على مستوى العنق والرأس، فارق على إثرهما الحياة.

ورجح  المصدر ذاته، أن الاضطرابات النفسية، التي كان يعاني منها الجاني، من المرجح أن تكون هي الدافع وراء وضع حد لحياة صديقه بهذه “الطريقة البشعة”.

وذكر المصدر، أن الجاني ظل متسمرا في مكانه بالقرب من جثة الضحية، إلى حين قدوم رجال الأمن والشرطة العلمية. الذين اعتقلوه في الحين، ووقفوا على ملابسات الحادث وواصلوا التحريات لكشف وقائع الجريمة.

فيما تم نقل جثة الهالك، إلى مستودع الأموات قصد عرضها على الطبيب الشرعي للتشريح، تورد مصادر اليوم24.

محمد الصالح – صحافي متدرب

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي