تمكن شاب مغربي يعيش في فرنسا من تحقيق حلم كبير لوالديه، بعد لقائه بالملك، فبراير الماضي، وعاد ليلتقيه مرة اخرى اليوم الجمعة، في باريس، حيث شكره على تجاوبه مع طلبه.

وقال المهدي، في إتصال هاتفي مع سفيان البحري، مدير صفحة الملك محمد السادس “كنت فالحافلة اليوم الجمعة وهو يبان ليا سيدنا فالشارع وأنا نوّقف الحافلة واخا ممنوع توقف تما، قلت ليهوم الأمر طارئ وهبطت تبعت سيدنا كانجري”.

[youtube id=”BcnYxdWdiAk”]
ويضيف المهدي لسفيان البحري: “وصلت عندو وسلمت عليه وكانت الأمنية ديالي هي نتلاقاه ثاني غي باش نشكروا حيث طلبت منو حجة للوالدين باش تلاقيتو ف 29 فبراير 2016 وحقق ليا الحلم ديالي”. وزاد “شكرتو وسولني قال ليا: واش مشاو؟ قلت لو: مشاو وراهوما دابا تما كايدعيو معاك”.

وروى المهدي موقفا طريفا عاشه خلال لقائه بالملك، قائلا “صافي هدرت أنا وياه وأنا نمشي فحالي وهو يقول ليا سيدنا واعطي للحارس الهاتف يصورني أنا وياك، ههههه أنا نسيت الصورة وسيدنا فكرني”.