وزارة بلمختار: لا علاقة لانتحار طفل آزرو بالأدوات المدرسية

30 سبتمبر 2016 - 12:55

بعد حوالي أسبوع من حادث انتحار التلميذ، أحمد أعراب، في منطقة واد إفران في مدينة أزرو، نفت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين، جهة فاس – مكناس، أن يكون انتحاره بسبب عدم استفادته من اللوازم المدرسية.

وقالت الوزارة إن الطفل ذي الـ10 سنوات، استفاد من عملية المبادرة الملكية “مليون محفظة” لهذا الموسم.

وأفادت المديرية الإقليمية في إفران، في بيان، صباح اليوم الجمعة، أن التلميذ توفي بعد زوال يوم الأحد الماضي، وأن سيرته كانت حسنة، ونتائجه متميزة، حيث نجح في القسم الرابع ابتدائي للموسم الدراسي الماضي بمعدل 7.38 على 10.

وعبر أعراب محمد، والد الطفل المنتحر، في حديث سابق مع “اليوم24” عن استغرابه من ربط انتحار ابنه بالدخول المدرسي، وفقر الأسرة، إذ قال: “سبب انتحاره شكل صدمة لجميع أفراد العائلة. ابني مات ومات معه سر موته”.

وأضاف أب الطفل بحرقة كبيرة: ”العيب كل العيب استغلال مآسي المواطن في أمور سياسية. لسنا سياسيين، لكن تم استغلالنا في حملات مشبوهة”.

ولم يخف الأب المكلوم في حديث مع الموقع أن ابنه كان تلميذا مجتهدا: “هذه السنة كان سيدرس في المستوى الرابع ابتدائي. ابني تلميذ مجتهد يحصل على معدل سنوي محترم”.

وبخصوص الأخبار، التي راجت عن تخليه عن أسرته، والاشتغال خارج أرض الوطن، أوضح الأب أنه يقطن في الرباط، وعائلته الصغيرة تتوصل شهريا بجميع المصاريف.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.