مجهولون يستغلون الانتخابات لاجتثاث غابة الأرز بالريف - صور

24 أكتوبر 2016 - 09:30

كشفت معطيات متوفرة ل”اليوم24″، أن عمليات قطع وإجتثاث جديدة، حصلت بالغابة المحيطة بمنطقة إساكن، وبالتحديد دوار “اغمار” الذي عرف اجتثاث مساحة مهمة من أشجار الارز، المعروفة بكونها اشجار تعمر كثيرا.

ووفق المعطيات ذاتها، فإن الجناة الذين اقدموا على هذا الفعل، استغلوا فترة انشغال الجميع بالانتخابات التي نظمت في السابع من أكتوبر، بالإضافة الى احوال الجو، التي اتسمت في الفترة الاخيرة بتواجد الضباب الكثيف، لقطع هذه الاشجار.

إجتثاث الأرز ضواحي إساكن (2)

وفي نفس السياق كشف، محمد شيبة، الناشط الجمعوي باساكن، بأن هناك مافيا متواجدة بالجبال المجاورة، مهمتها اجتثاث وقطع الغابات، حيث أكد الشيبة أنه رغم المراسلات والشكايات التي وجهوها باعتبارهم فاعلين جمعويين للحفاظ على الثروة الغابوية وبالخصوص شجر الارز المتواجد في المنطقة والذي يعد من أحسن وأجود أنواع الأرز في العالم.

وأشار شيبة في تصريح لـ”اليوم24″ أن لبنان جعلت من هذه الشجرة رمزا وطنيا وضمنته في علمها الوطني، رغم أن لبنان ليس لها المساحة التي يتوفر عليها المغرب، في اشارة منه إلى عدم الاهتمام بهذه الثروة الطبيعية التي أصبحت اليوم مهددة بشكل كبير.

وأكد نفس المتحدث، أن هذه “المافيا” تشتغل في واضحة النهار، وبالخصوص في المناطق الموجودة بسفح جبل تدغين الذي يضم أعلى قمة جبلية بسلسلة جبال الريف، مبرزا بأنه يتم نقل هذه الأشجار بعد قطعها عبر مسالك غابوية، إلى مفترق طرقي يسمى بـ” السينكو”، وهو مفترق طرقي يقع على مشارف اساكن حيث لا يبعد عنها سوى بـ8 كلمترات تقريبا وفق نفس المصدر.

إجتثاث الأرز ضواحي إساكن (3)

وبعد نقل أشجار الأرز المجتثة، إلى المفترق الطرقي الذي تحدث عنه شيبة، يتم تصريفه إما في اتجاه محلات النجارة، أو إلى بعض البيوت والمنازل التي تستغل هذا الخشب من أجل  التدفئة أو التسقيف أو حتى صناعة الأثاث.

وأمام هذا الوضع الذي وصفه نفس المتحدث بالكارثي، أكد في نفس الوقت بأنهم كفاعلين جمعويين نددوا غير ما مرة بهذا الوضع لكن دون اي رد فعل، رغم أن المناشير التي تستعمل في هذا الاجتثاث تحدث صوتا مسموعا من الغابة وفق نفس المتحدث، وتساءل في هذا الإطار بالقول: “إلى متى يستمر هذا الأمر، هل سيبقى حتى استنزاف الغابات؟ قبل أن يضيف: “راسلنا المندوب السامي للمياه والغابات ووجه الفريق الاستقلالي بمجلس النواب أسئلة في الموضوع، لكن لا يتم الاجابة على هذه التساؤلات”.

وشدد شيبة على ضرورة تكاثف الجهود لإنقاذ الغابة، خاصة الأشجار التي عمرت لخمسة او ستة قرون والتي يتم اجتثاثها بخلاف القوانين.

إجتثاث الأرز ضواحي إساكن (4)

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.