شرطة بروكسل تتعلم مبادئ الإسلام بطلب من عناصرها

07 يناير 2017 - 17:15

أدت  الهجمات الإرهابية التي شهدتها مجموعة من الدول الأوربية في السنوات الأخيرة، والتي نفذها شبان محسوبون على تنظيمات متطرفة تدعي “دفاعها عن الإسلام”، إلى شروع هذه الدول في البحث عن حلول جذرية لمشكل التطرف، ذلك أن المقاربة الأمنية لوحدها لا تفي بالغرض، في هذا الصدد ستشرع بلجيكا في تدريس الإسلام لشرطتها.

وتروم بلجيكا  تعليم قواعد الإسلام  لأفراد الشرطة بمدينة بروكسيل، والتي تشهد تواجداً قوياً للجاليات المسلمة.

وستنطلق هذه الدروس ابتداء من شهر فبراير المقبل، وتهدف عبرها السلطات البلجيكية إلى تعليم الأمنيين “طريقة  مواجهة العراقيل وكيفية  التعامل مع المسلمين في خلافاتهم لفض نزاع أو اشتباك”.

وستتلقى الشرطة أيضاً دروساً في “آليات محاربة الجهاد والتطرف”.

وبحسب  الموقع الإلكتروني لجريدة “لا كابيتال” البلجيكية، الذي أورد الخبر، فإن أفراد من الشرطة، هم أنفسهم من طالبوا الدولة أن تمكنهم من مثل هذه الدروس، لأن الأمنيين “يرون أن معرفة القواعد الأساسية للإسلام يعتبر أمراً جوهرياً في مدينة متعددة الثقافات، وذلك لبناء علاقات يطبعها الاحترام والانفتاح الإيجابي تجاه الآخر”.

وفي خطوة مماثلة كانت إيطاليا قد أعلنت قبل أيام، عن تعيين أستاذ مغربي لتدريس قواعد الإسلام لشرطة السجون، وذلك لتعليمهم كيفية التعامل مع السجناء الذين يعتنقون الديانة الإسلامية، ولقطع الطريق أمام التطرف.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.