غـاز البوتان يحصد المزيد من أرواح المغاربة

12 يناير 2017 - 20:30

فارق الحياة تلميذ يدرس بالسنة الثانية إعدادي بثانوية الإمام القرطبي للتعليم الأصيل، بمركز جماعة وزان، ليلة أمس الأربعاء، متأثرا بانبعاث غاز البوتان داخل بيت مستأجر يكتريه رفقة أخيه.

وأفادت مصادر تربوية لـ “اليوم 24″، أن التلميذ الهالك، من مواليد سنة 2000 ينحدر من دوار “الزريزرة” التابع للجماعة القروية “بني كلة”، وجد جثة هامدة داخل حمام البيت، بينما كان يستعمل قنينة غاز من الحجم الصغير أثناء استحمامه.

وحسب المصادر نفسها، فإن الهالك كان يعيش في غرفة مستأجرة بمدينة وزان رفقة شقيق له، حيث يتابعان سويا دراستهما بالمستوى الإعدادي، غير أن الأقدار خطفت أحدهما مختنقا بالغاز، في الوقت الذي كان الآخر خارج البيت لحظة وقوع الحادثة.

الحادث المأساوي، ليس هو الأول من نوعه الذي يحصد ضحاياه من الأطفال في عمر الزهور، فقد أعاد إلى الأذهان حوادث مماثلة وقعت بمراكز قروية خلال المواسم الدراسية الأخيرة، راح ضحيتها تلاميذ يتابعون دراستهم منذ المستوى الإعدادي بعيدا عن أسرهم.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.