خلية "داعش" الجديدة كانت تنوي ضرب مواقع سياحية - فيديو

27 يناير 2017 - 12:32

أفاد مصدر جيد الإطلاع أن خلية “داعش”، التي تم تفكيكها، صباح اليوم الجمعة في الجديدة، كانت تنوي ضرب مواقع سياحية.

وأوضح مصدر خاص لـ”اليوم24″، أن العقل المدبر للخلية الإرهابية، كان يختبئ في مدينة الجديدة.

وذكرت وزارة الداخلية أن عملية اعتقال الخلية أسفر عن حجز أسلحة نارية، عبارة عن مسدس رشاش مزود بمنظار ليلي يعمل بالأشعة الحمراء، و7 مسدسات، وكمية وافرة من الذخيرة الحية، و4 سكاكين كبيرة الحجم، وجهازين للاتصالات اللاسلكية.

[youtube id=”W9qVlgnfFUU”]

كما تم حجز سراويل عسكرية، وعصي تلسكوبية، ومعدات، ومواد كيميائية، وسوائل مشبوهة يحتمل استعمالها في صناعة المتفجرات، وكذا سترتين مزودتين بحزامين ناسفين.

وأبرز البلاغ أن أعضاء هذه الخلية خططوا لاستقطاب المزيد من العناصر الشابة، وتجنيدها للقيام بعمليات تخريبية، تهدف إلى حصد أكبر عدد من الضحايا بغية خلق الرعب بين المواطنين، وزعزعة الاستقرار.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ش. احمد منذ 4 سنوات

سبب دخول السلاح ومواد التخريب هو الخردة التي يدخلها المهاجون والتي لا تكلف اصحاب الديوانة اي جهد بكثرة ثقتهم. فهناك خردة ثدخل بالسيارات حينما نرة سيارات لا تتحمل السير بكثرت شحنها بالخردة ومشكل هذاك معروف وادهن السير ومراقبة الشاحنات الكبرى المستعملة لتصدير الخضر والاسماك إن لم تمر من مراقبة اسكانير لانها فارغة.

k.jabrane منذ 4 سنوات

تهاني الحارة لعيون الوطن التي لا تنام.و التي تسهر على امنه و استقراره.فنجاح اي عملية ارهابية ستكلف الوطن ثمنا غاليا .اللهم اجعل هذا البلد آمنا.و اللهم افضح كل من يرغب في هلاك الامة.مرة اخرى لحماة الوطة تحية اكبار و اجلال.اعانكم الله.

aziz منذ 4 سنوات

هذه الأسلحة لا تصنع في الداخل اذا كيف دخلت الى المغرب اذا هناك منفذ واحد هو الحدود اذا اما تهربب او جمارك مرتشية

اناس حمدي منذ 4 سنوات

مازاغان يا ولاد الكلب...مازاغان...صبرو علي على ما ى نشوف بابها عاد ديرو فيها لبغيتو...صبرو علينا غير نحجو لمزغان مرة وحدة

التالي