القصر يطوي صفحة سوء الفهم الكبير مع الوزير بنعبد الله

06 فبراير 2017 - 18:35

مباشرة بعد انتهاء الزيارة الملكية الرسمية الى جنوب السودان، والتي كان نبيل بن عبد الله وزير السكنى وسياسة المدينة، أحد الوزراء الذين تم استدعاؤهم للمشاركة فيها، طار بن عبد الله رفقة مسؤولين حكوميين آخرين، الى غانا، من أجل التحضير للزيارة الملكية المقبلة الى هذا البلد والمقررة في 13 فبراير الجاري. بن عبد الله، الأمين العام للتقدم والاشتراكية، الذي سبق أن تعرض لهجوم عبر بلاغ من من الديوان الملكي على خلفية حوار صحافي، اعتبر مسا بالمستشار الملكي فؤاد عالي الهمة، عاد الى الواجهة، وأصبح يحضر الأنشطة الملكية داخل المغرب، كما بات مكلفا بالتحضير لبعض الزيارات الملكية وهو ما يعني ان قصة سوء فهمه مع القصر قد طويت بشكل نهائي .

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فاعل جمعوي منذ 4 سنوات

نبيل بن عبد الله رجل المواقف وليس كباقي السياسيين دوي الخطابات الشعبوية

قدور منذ 4 سنوات

محاولة شراء الذمم

فاعل سياسي منذ 4 سنوات

فعلا شيء كان متوقع وربمى هوا من سيكون رجل المستقبل بخبرته وتجاربه وكلمته وشعاره المعقول ودالك مايبحث عنه القصر

التالي