إدانة وسيطة دعارة نظمت حفل جنس جماعي بشقتها

24 مارس 2017 - 12:00

دانت الغرفة الجنحية التلبسية بمحكمة عين السبع بالدار البيضاء، صاحبة شقة حولتها إلى وكر للدعارة، كما دانت أربع فتيات تم ضبطهن بالشقة، في حالة تلبس بحفل جنس جماعي بمنطقة الهراويين بالدار البيضاء.

وقضت هيئة الحكم بسنتين حبساً نافذاً في حق وسيطة الدعارة صاحبة الشقة، فيما اكتفت بمعاقبة الفتيات بشهر موقوف التنفيذ، لعدم توفرهن على سوابق، كما استفاذ الرجال من تنازل زوجاتهم مما متعهم بعدم المتابعة القضائية.

وكانت عناصر فرقة الأخلاق العامة، التابعة للمنطقة الأمنية مولاي رشيد في الدارالبيضاء، قد اعتقلت أربع نساء، ورجلين اثنين، بعد مداهمتها لشقة معدة للدعارة في “إقامة التوفيق” في منطقة الهراويين، حيث كانوا يقيمون حفل جنس جماعي.

وحسب مصادر “اليوم 24″، فإن عدداً من جيران صاحبة الشقة المشبوهة اشتكوا من استغلالها لها لأغراض القوادة، حيث تستقبل زبائنها  في أوقات مختلفة، ما جعل فرقة الأخلاق العامة تعمل على التنسيق بين مصالحها والمواطنين، وهو ما تكلل، عشية أمس، بالقبض على 6 أشخاص متلبسين في وكر الدعارة.

وأفادت المصادر ذاتها، أن أحد المواطنين شك في أمر رجلين دخلا الشقة المشبوهة في الطابق الأول من العمارة السكنية الموجودة في إقامة التوفيق في المدينة الجديدة، ليقوم بإبلاغ السلطات الأمنية، التي حلت على الفور، وعملت على مداهمة الشقة بأمر من النيابة العامة، واعتقلت الجميع في حالة تلبس بإقامة حفل جنس جماعي، انتهى باقتيادهم إلى مقر المنطقة الأمنية للتحقيق معهم قبل إحالتهم على العدالة.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Mansour Essaïh منذ 5 سنوات

''....كما استفاذ الرجال من تنازل زوجاتهم مما متعهم بعدم المتابعة القضائية....'' عَجِيبٌ أَمْرُ بَنَاتِ حَوَّاءَ ! يُشَجِّعْنَ حَتَّى أَوْلِيَاءَ أَبْنَائِهَنَّ عَلَى الْفَسَاِد، فَيَفْلِتُ الآبَاَءُ الْفَاسِدُونَ مِنَ الْعِقَابِ بِسُهُولَةٍ مُذْهِلَةٍ وَ يَتَعَلَّم الْأَبْنًاءُ الْفَسَادَ أَباً عَنْ جَدٍّ !! أَمَّا الْأَعْجَبُ مِمَّا سَبَقَ، فَلَا تَتَعَجَّبُوا إِنْ هُنَّ خَرَجْنَ، غَداً، عَلَى الشَّاشَاتِ التَّلْفَزِيَةِ لِلتَّشْهِيرِ بِالرِّجَالِ وَ اتِّهَامِهِم بِأَنَّهُم يَهْضِمُونَ حُقُوقَ الْمَرْأَةِ جُمْلَةً وَ تَفْصِيلاً إِلَّا فِي حَالَاتِ الْفَحْشَاءِ الْمُنْكَرَة وَ الْفَسَادِ الْأَخْلَاقِي وَ لَوْ رَجَعَ أَزْوَاجُهُنَّ إِلَيْهِنَّ مَسَاءً أَوْ صَبَاحاً بِالسِّيدَا وَ بِكُلِّ الْأَمْرَاضِ الْجِنْسِيَة !!! أَمَّا بَعْدَ غَدٍ، فَسَتَخْرُجُ عَلَيْنَا بَعْضُ الْمُنَظَّماتِ الْخَبِيرَة فِي الِانْتِهَازِيَة و التِي تَعْرِفُونَهَا جَيِّداً سَارِقَةً الْفِكْرَة وَ مُطَالِبَةً بِتَبْدِيل هَذَا الْقَاُنُون الذِي يَتَحَايَلُ عَلَى نَفْسِه بِتَطْيِيبِ خَاطِرِ الزَّوْجَة وَ تَبْرِئَةِ ذِمَّةِ الزَوْج !!!! وَ أَخِيراً، مَا الْفَرْقُ بَيْنَ الْفَاسِد وَالمُتَسَتِّرِ عَلَيْه.

البيروني منذ 5 سنوات

من مفارقات قانوننا المغربي إدانة المرأة لأجل الفساد وإعداد وكر للدعارة، وإخلاء سبيل الرجل لأجل تنازل زوجته عن متابعته!