الاتحاد الإفريقي يمرر أول قرار معاد للمغرب منذ عودته

27 مارس 2017 - 19:40

وسط صمت إعلامي، تلقت الديبلوماسية المغربية أول صفعة في الاتحاد الإفريقي، منذ عودتها إلى الأسرة الإفريقية، يناير الماضي، وذلك إثر تبني مجلس الأمن والسلم الإفريقي، الإثنين الماضي، لقرار يتضمن نقيض كل ما دافعت عنه الرباط، على مدى أربعة عقود بشأن قضية الصحراء.

مفاد القرار، حسب معطيات استقاها “اليوم24″، تبني مجلس “الأمن والسلم الإفريقي”،  وهو أعلى هيئة تقريرية في الاتحاد الإفريقي، الإثنين الماضي، قرارا يدعو إلى “إعادة فتح مكتب الاتحاد الإفريقي في العيون”، كبرى الأقاليم الجنوبية.

غير ان المثير في القرار، اعتباره العيون “عاصمة”، لدولة عضو في الاتحاد، وهي إشارة واضحة إلى جبهة “البوليساريو”، خاصة جاء باقتراح وضغط دبلوماسي من الجزائر وجنوب إفريقيا.

ويتضمن القرار توصية أخرى تتعلق بـ”إجراء زيارة ميدانية للصحراء خلال عام 2017، لتقصي الحقائق”.

جلسة التصويت على القرار، سجلت غياب دبلوماسيي الرباط، على الرغم من الإشعار الرسمي، وبذلك مررت اللجنة بأغلبية أعضائها التوصية التي تدعو في مجملها بـ”إيفاد لجنة تقصي حقائق للصحراء، وكذا مخيمات تيندوف، من أجل تقييم وضع حقوق الإنسان وتقديم توصيات للمجلس”.

توسعة صلاحيات “المينورسو”

وذهبت اللجنة إلى حد، إقرار توصية  للمجلس الإفريقي، تحثه على مطالبة مجلس الأمن الدولي بتوسيع صلاحيات بعثة الأمم المتحدة في الصحراء “المينورسو” لتشمل مجال مراقبة وضع حقوق الإنسان في الصحراء ومخيمات تندوف”.

غياب دبلوماسية الرباط

وتأتي هذه التوصيات على الرغم حساسية الرباط من مضمونها، لا سيما المتعلق بتوسيع صلاحيات “المينورسو” في الصحراء، في ظل غياب دبلوماسيي المملكة، على الرغم من الإشعار الرسمي الموجه لهم للحضور.

وحسب معطيات “اليوم24″، عرفت جلسة الجمعة الماضي، إنزال قوي لدبلوماسية الجزائر وجنوب إفريقيا، في وقت ضرب فيه الحلفاء التقليديين للمغرب، جدار الصمت المطبق أمام القرار.

ولم تصدر الرباط، أي رد لحدود اليوم، إزاء القرار، في الوقت الذي كانت قد صعدت فيه ضد الإدارة الأمريكية، في عهد أوباما، بسبب عزمها طرح قرار مثيل في مجلس الأمن، أبريل 2014.

دعوة المغرب و”البوليساريو” للتفاوض

ومن جانب آخر، تضمن نص القرار، تهنئة خاصة للمملكة على انضمامها للاتحاد الإفريقي دون شروط مسبقة أو تحفظات، و حياها على “جلوسها جنبا إلى جنب مع البوليساريوالجمهورية في الأجهزة التداولية للاتحاد”.

وحث الطرفين باعتبارهما عضوين في الاتحاد، إلى “الشروع في مفاوضات مباشرة وجدية ومن دون شروط مسبقة”.

وكان المغرب قد عاد للاتحاد الإفريقي خلال يناير الماضي، بعد قطيعة دامت نحو 33 سنة ونيف، بعد قرار الملك الراحل، الحسن الثاني، بالانسحاب من منظمة الوحدة الإفريقية عام 1984.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Adil de taza منذ 5 سنوات

كلام حكيم بالفعل وفهم عميق للسياسة الملكية المغربية و تحليل نفسي واضح لأعداء المملكة المغربية وللمغاربة

abdelmalek منذ 5 سنوات

المغرب دولة دات سيادة على اراضيها الجنوبية . و نظرا لتحرره السياسي و ايمانا منه بالامن و السلم الدوليين . فقد اقترح على مجلس الامن الاستقلال الداتي تحت السيادة الوطنية . ادا كان الهدف هو خدمة الوطن و المواطنون .باقاليمنا الجنوبية حفاظا على الوحدة الوطنية . و التعايش و التساكن اضحى من مميزات دولة الحق و القانون .

Ali منذ 5 سنوات

فقط عبارة عن مسرحية جزائرية مثل سابقاتها. الصفعة هي التي أتت من عند كاتب المقال.

انزكاني منذ 5 سنوات

هي توصية وليست قرارا !!!! عيبنا نحن المغاربة اننا متفيقهون في كل شيء.حتى الديبلوماسية!!!!

ودودوح منذ 5 سنوات

لا احسبه صفعة أكثر من إرضاء خصوم المغرب على الصفعات التي تلقوها اثر عودة المغرب لبيتها واهلها فما قيل ليس بالجديد فهو يتكرر لسنوات طوال والنتيجة أن المغرب في صحرائه وان اخوانا انا محتجزين في مخيمات يتاجر بهم هؤلاء وما يقدمون لهم سوى الكلام عوض فتح باب العودة .

تعقيب منذ 5 سنوات

الفتنة هي السكوت عن قول الحق. شعب ديال قولو العام زين . الله يعفو علينا من بعض السدج.

maya منذ 5 سنوات

إذا كانت هذه هي نظرتك إليهم، و نعتهم بالقردة فأنت يا أخي لازلت تعيش في عهد الجاهلية، و هناك أيضا بعض الدول التي تنظر إليك بنفس الطريقة إذا حشومة و عيب ....

الحسن زايد منذ 5 سنوات

كلام خطير، تصف إخوانا لنا في الإنسانية بالقردة، أنت عنصري مقيت، ومكانك السجن. والغريب أن الموقع ليس له مراقب حتى يترك مثل حماقاتك تنشر. وعلى أي حال مادام في وطني أمثالك فلا أنتظر الفرج.

سامي منذ 5 سنوات

خمسة أشهر والملك يفرج مشاكل وكرباة الافارق و النتيجة المغرب بحكومة سرك بديبلوماسية ضعيفة شبه المنعدمة دخلنا التاريخ المنعدم

moh منذ 5 سنوات

و هل لدينا دبلوماسيون اكفاء حقا؟ انهم مجرد تجار

Brahim منذ 5 سنوات

C'est l'Algérien Chergui qui est le commissaire de ce conseil. C'est normal qu'il suit les directives des harkis d'alger. C'est lui qui a appelé à cette réunion...mais seuls deux pays africains y étaient présent: le Tchad et le Niger. En plus, il ne faut pas oublier que le Maroc avait répondu par lettre à cette réunion que l'algéchien voulait... il cherchait à faire asseoir le Maroc et les mercenaire de la fantomatique république des sables et des vents de l'est dont la capitale n'est que Tindouf sur la même table. En fait, cette information est déjà passé et le petit algérien est déçu... et il reprend la même chanson que son pays chante depuis quarante ans.

Bachir mohamed منذ 5 سنوات

Desoli tu n as rien compris

Kader منذ 5 سنوات

Bizarre, cette info n'existe que dans certains medias algériens. J'ai cherché dans les grands medias internationaux aucun ne relaye ce que vous rapportez

hassanfahmi منذ 5 سنوات

لن تكون هناك جمهورية عربية صحراوية على ارض الامازيغ الاحرار يا عببد الجزائر استقبلانكم باسم الاسلام و سوف نطردكم الى الجحيم حتى الموت فنحن ننتصر او نموت و الجزائر لن تحلمي بالمحيط الاطلسي نريد ارشيف فرنسا نريد الصحراء الشرقية و نريد مسيرة حمراء واليوم قبل غد لا حكم داتي و لا هم يحزنون الريف اولى ادا الموت لمن يريد تقسيم الوطن

Sara منذ 5 سنوات

Ah oui, je ne sais pas pourquoi les bloqueurs ne sont pas aussi fort pour manigancer à l'extérieur comme ils le sont en interne. Akhnouch devrait utiliser sa matière grise plutôt contre le polisario...Benkirane et le PJD ne méritent pas 5 mois de guerre froide, de rancune et d'énergie gaspillée....

عبدالكريم بوشيخي منذ 5 سنوات

قرار مجلس السلم و الامن الافريقي كان منتظرا بسبب وجود الجزائري المدعو شوقي على راسه مع اغلبية تعادي وحدتنا الترابية و اعتقد ان هذا القرار لن يغير شيئا من قواعد اللعبة لان المغرب رفض المشاركة فيه لانه خلص و معه الحق ان قضية الصحراء توجد بين يدي مجلس الامن الدولي و هو اعلى سلطة في العالم الذي يمكنه ابداء الراي فيها و تبقى مناقشة هذه القضية في الاتحادات القارية او الجهوية مجرد مناورات يائسة من اعدائنا الذين مازالوا يعيشون على هول الصدمة جراء عودة المغرب الى الاتحاد الافريقي رغما عنهم بالرغم من حالة الاستنفار التي عاشوها على مدى 10 اشهر لعرقلة تلك العودة فمن الطبيعي ان ينظموا اجتماعات كهذه للانتقام من هزيمتهم على اسوار اديس ابابا و لمحاصرة المغرب و احراجه كما يعتقدون و سيفشلون كما فشلوا في تعيين رئيس موزامبيق السابق جواكيم خيصانو كمبعوث للاتحاد في قضية الصحراء و بدا ياخذ راتبه السمين من شركة سوناطراك الجزائرية منذ سنين دون ان تطا قدماه ارض صحرائنا الطاهرة و دون ان يكون له اي مفعول او تاثير على القضية و كذالك هي قرارات هذا المجلس بقيادة الجزائر ستبقى حبرا على ورق و ما لم تستطع تحقيقه المينورسو او مجلس الامن فلن يستطع تحقيقه مجلس برئاسة التافه المدعو شوقي و الدول التافهة التي تمثل مجلسه نحن نعرف ان النظام الجزائري يعمل الكل في الكل و ليس له هدف اخر بالرغم من مشاكله الداخلية الا قضية صحرائنا التي اصابته بالجنون لان جلالة الملك حفظه الله وجه له ضربات قاتلة في افريقيا قضت مضجعه و جعلته يبحث عن اي وسيلة لاشفاء غليله و التخفيف من معاناته و هذا ما يفسر اللغة التي خرج بها قرار هذا المجلس و هو يعرف انه ليس له مفعول و قد يكون مفعوله كحبة الاسبرين للتخفيف من الام الراس.

lamsali منذ 5 سنوات

Vous apportez mot par mot ce que a écrit le journal alge rien ACHOROUR porte parole des caporaux du DRS ah comme vous sources sont fiables

مواطنة منذ 5 سنوات

تعليق عنصري ينم عن جهل عميق

omar منذ 5 سنوات

مبروك على البوليزاريو دولتهم الاحرار والمخزن نسي دوره في الخارج وراح يحارب الاسلام في الداخل الله ارحم الحسن التاني كان اصفيها البولزاريو نهار دخل الكركرات المتل الشعبي كيقل ليك ( نهار الاول كيمت المش) اعطوهم بءر لحلو تم الكويرة تم المنطقة العازلة كلها تم الكركرات تم غد العيون بلا متفقس رسكم هدشي ليغد اترا

Messari منذ 5 سنوات

انتظروا المــزيد من الصفعات خاصة بعد أن ضعفت الجبهة الداخلية و تم الانقلاب على الديموقراطية و انتخابات 7 أكتوبــر... الآن المغرب ضعيف و سيزداد ضعفا و الشعب لم يعد يهمه من أمر السياسة شيء...

momo 13 منذ 5 سنوات

il faut envoyer le comité de blocage qui a fait ses preuves au Maroc durant les derniers mois pour arrêter cette résolution

Errachidia منذ 5 سنوات

أي أصدقاء الكل يبحت عن مصالحه .الاستثمارات المغربية في أفريقيا لا شىء أمام جشاعة الافارقة. فهم منافقون بطبيعتهم .نريد استرجاع الاموال التي صرفة على هاؤلاء القردة الشعب المغربي في أمس الحاجة لها

بن عساس منذ 5 سنوات

الدبلوماسية المغربية كانت مشغولة بإقصاء بنكيران من المشهد الحكومي. يجب محاسبة المسؤولين عن هذه الكارثة، إنه مبدأ الحكامة الجيدة ولسنا عبيداً نعيش في القرون المظلمة.

Maghribi منذ 5 سنوات

Achhad l3onwan sahafa diyal bl3ani ich3al lfitna bikol lma9ayis Sahra maghribiya. Kantalbo man had sahafa diyal lfitna tbadl oslob diyalha. Makaynach misda9iya

نوالدين منذ 5 سنوات

الجمعة السبت تم الاحد فالاتنين الصفعة لها أربعة أيام والخارجية في صمت مطبق لا تخافوا على الوطن فالاتحاديون سيدافعون عنه ، ولما لا، أليس هم أصحاب الشرعية وسيساندهم الشعب !!!