مهرجان "مرزوكة" يموت في صمت

14 أبريل 2017 - 01:00

افتتح مهرجان مرزوكة للموسيقى العالمية، في دورته الخامسة، مساء اليوم الخميس، من خلال تنظيم ندوة صحفية، للتعريف به، وابراز ايجابياته والعراقيل التي واجهته  خلال فترة التظيم، والتي جعلته يشتغل رفقة متطوعين، سواء من داخل اللجنة التنظيمية، او الفنانين.

وقالت منضموا المهرجان، أن هذه الدورة تستضيف 17 فرقة موسيقية من مختلف دول العالم، من بينها الجزائر، وفرنسا، وبلجيكا، وسينغال، وتونس، والكوديفوار، اضافة الى فرق مغربية تم تأسيسها خصيصا من أجل المهرجان، وهي فرصة لملأ وقت فراغ ابناء منطقة مرزوكة، والابتعاد عن تعاطي المخدرات، او مضيعة الوقت على سبيل المثال.

واشاروا ان ادارة المهرجان تحاول سنويا، رغم امكانياته الضعيفة جدا، تقديم مستوى جيد لسكان المنطقة، بالرغم من اشتغال اغلب اعضائه بشكل تطوعي، منذ خمس سنوات، وتقديمه بالمجان لكل الحاضرين من بينهم السياح القادمين من اسبانيا، وكذلك المغاربة عشاق المناطق السحراوية.

كما كشفوا عن ميزانية الكهرجان، والتي لا تتجاوز ثلاث ملايين درهم، وهي الميزانية التي يتم تقسيمها من اجل التكفل بجميع مصاريف الفنانين وضيوف المهرجان، القادمين من مناطق بعيدة، وذلك بسبب عدم وجود الدعم، وغياب الشركاء الرسميين، بعد ان قاموا بتقديم ملفهم الى حوالي 60 جهة، الا انهم توصلوا فقط بالوعود الكاذبة.

واكد المنظمون ان مهرجان مرزوكة يموت سنة بعد سنة، ويلفظ أنفاسه الاخيرة في غياب الدعم، والرعاية السامية للملك محمد السادس، حيث يفكرون في جعله مهرجانا خاصا، يتم دفع ثمن بطاقات الدخول من اجل الاستمتاع بالفرق الموسيقية العالمية، التي تتحمل عناء السفر من اجل جمهور وسياح المنطقة المغربية السياحية بامتياز.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Wldbihi منذ 5 سنوات

ياك مرزوكة كاينة فالرشيدية اوا صبرو راه نتوما و تاتقديو بالقليل الله ارضي عليكم واش نخليو موازين ديال العاصمة او ندعمو مهرجان الجنوب الشرقي راهةماشي معقول .صبرو الله ارظي عليكم.ولا ديرو بناقص